الصحة العالمية ترفع حالة التأهب وسط استمرار انتشار فيروس زيكا

دعت منظمة الصحة العالمية لاجتماع لجنة الطوارئ بهدف مناقشة ايجاد الحلول للحد من انتشار فيروس "زيكا" الذي وصل لغاية الان الى 23 دولة.

الصحة العالمية ترفع حالة التأهب وسط استمرار انتشار فيروس زيكا

أعلنت منظمة الصحة العالمية بأنها قامت بدعوة لجنة الطوارئ بهدف مناقشة الانتشار السريع لفيروس زيكا، وارتباطه بالالاف من العيوب الخلقية للمواليد الجدد في أمريكا اللاتينية.

وقالت في هذا الصدد المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارغريت شان Margaret Chan: "لقد تم الكشف عن الفيروس العام الماضي في الأمريكيتين، إلا أن المثير للقلق الان هو انتشاره في أكثر من 23 منطقة في الأمريكيتين".

وأشار خبير الأمراض المعدية في الأمريكتين بمنظمة الصحة العالمية ماركوس اسبينال Marcos Espinal أنه من المتوقع أن يصاب 3-4 ملايين شخصاً بفيروس زيكا، إلا أنه حتى الان لا يوجد توقيت زمني محدد لهذه الإصابات.

هذا وسارعت الحكومات المختلفة حول العالم بإصدار نصائح للنساء الحوامل بعدم السفر إلى الأماكن التي ينتشر فيها هذا الفيروس خوفاً على صحتهم وسلامتهم.

ومن المتوقع أن تعقد الجلسة الخاصة بلجنة الطوارئ يوم الاثنين، وسوف يتم مناقشة بعض الأمور بشأن الاستجابات الدولية والتدابير المحددة في البلدان المتضررة وأماكن أخرى بخصوص فيروس زيكا، وبهدف الحد من انتشاره والقضاء عليه.

من جهة ثانية، حذرت المنظمة من احتمالية انتشار الفيروس عبر الأمريكيتين، وتوقعت أن يستمر الفيروس في انتشاره وحتى انتقاله إلى جميع البلدان التي يتواجد بها بعوض ايديس (Aedes).

حيث سيساعد غياب القدرة المناعية لدى المواطنين على انتشار العدوى سريعاً فيما بينهم، حسبما أوضح المختصون، وأضافوا أن الإصابة بالفيروس ترتبط بتشوهات خلقية تتمثل في صغر حجم الراس لالاف الاطفال حديثي الولادة.

كما قامت بعض الدول بنصح النساء بعدم الحمل في هذه الفترة بسبب انتشار هذا الفيروس، حيث لم يتوفر علاج او لقاح لهذا المرض حتى الان.

نشرت من قبل - الخميس,28يناير2016