احذروا...المناشف تحتوي على عدد كبير من البكتيريا والجراثيم!

تحاول ربات المنازل ابقاء منازلها بيئة نظيفة خالية من الجراثيم والبكتيريا في كل الطرق، إلا ان الأمر الغريب هو أن المناشف تضم أكبر عدد منها! حيث حذر العلماء من أن المناشف قد تكون السبب في انتشار الحشرات والجراثيم في جميع أنحاء المنزل!

احذروا...المناشف تحتوي على عدد كبير من البكتيريا والجراثيم!

تحاول ربات المنازل ابقاء منازلها بيئة نظيفة خالية من الجراثيم والبكتيريا في كل الطرق، إلا ان الأمر الغريب هو أن المناشف تضم أكبر عدد منها! حيث حذر العلماء من أن المناشف قد تكون السبب في انتشار الحشرات والجراثيم في جميع أنحاء المنزل! 

كشفت دراسة جديدة، أن المناشف، بكافة أنواعها، تلك التي تخص المطبخ، أو حتى مناشف الحمام، تستطيع نشر الأمراض في المنازل. ويعود ذلك إلى سببين:

  1.  تبقى المناشف رطبة لفترة طويلة من الوقت، مشكلة بذلك البيئة المناسبة لبقاء الجراثيم وتعايشها.
  2.  استخدام هذه المناشف في أكثر المناطق انتشارا لجراثيم في المنازل (الحمام والمطبخ).

حيث وجدت الدراسة الأمريكية، والتي قامت بها جامعة أريزونا- University of Arizona، أن بكتيريا القولونيات- Coliform bacteria، والتي تتواجد في الجهاز الهضمي، وفضلاتها، موجودة في ما يقارب 89% من مناشف المطابخ، في حين ان بكتيريا الاشريكية القولونية E. Coli موجودة في 25.6% من المناشف بشكل عام، وتعتبر هذه الجرثومة الأكثر شيوعا كمسبب لعدوى المسالك البولية.

وأوضح العلماء أن المناشف تعتبر أكبر مصدر للجراثيم والبكتيريا في المنزل، لأنها تستخدم لمسح اليدين والأسطح التي تكون قد تعرضت لتواصل مباشر مع اللحوم النيئة ومنتجاتها. وقال المشرف على الدراسة شارلز جيربا Charles Gerba: "قد يقوم أي شخص بلمس الطعام الملوث عند مسح يديه في المنشفة الملوثة أصلا، من ثم يقوم بنقل هذه الجراثيم والبكتيريا إلى نفسه عن طريق لمس فمه أو أجزاء أخرى من جسده"، وأضاف جيربا: "كما أنك تستطيع نقل هذه الجراثيم والبكتيريا إلى أفراد عائلتك عن طريق مناشف الوجه والحمام".

ويحذر الباحثون ان وضع هذه المناشف في الغسالة قد لا يكون كافيا، حيث قد تستطيع بعض البكتيريا البقاء على قيد الحياة أثناء الغسل والتنشيف، مع بعض مناشف المطبخ المتسخة. وأوضح الباحثون أن وضع الملابس في المبيض لمدة دقيقتين، كان أكثر فاعلية وقلل من عدد البكتيريا أكثر من غسلها بالغسالة. وعقب البروفيسور أنثوني هيلتون Professor Anthony Hilton أن غسل المناشف على درجة حرارة منخفضة لا يقتل جميع أنواع البكتيريا.

ان استخدام المناشف، يترك عليها الميكروبات، وان بقيت هذه المناشف رطبة، تكبر هذه الميكروبات ويصبح على المناشف عفن. إلا ان الكثير من هذه البكتيريا والجراثيم تكون غير مؤذية، بل تكون المشكلة في حالة استخدام هذه المناشف من قبل شخص يعاني من الإسهال مثلا، ليعدي بذلك من يستخدم المنشفة ذاتها من بعده! وكذلك الأمر بالنسبة للقدم الرياضي!

وعند التعمق في موضوع المناشف في المطبخ، تقبع المشكلة في استخدام نفس المنشفة لأغراض وأهداف متعددة، مثل مسح سطح الطاولة بالمنشفة، من ثم تنشيف بعد الأواني في المنشفة نفسها!

كيف تم اكتشاف ذلك؟

قام الباحثون بجمع ما يقارب الـ 82 منشفة تستخدم في المطبخ والحمام، من مدن مختلفة، وتختلف في درجة الحرارة والرطوبة، وتم توجيه بعض من الأسئلة إلى أصحاب المناشف، والتي تضمنت:

  • عمر المنشفة بالأشهر
  • تكرار غسل المنشفة
  • تكرار استخدام المنشفة
  • عدد الأيام بعد أخر مرة تم غسل المنشفة فيها.
  • الهدف من استخدام المنشفة.

ليتم بعد ذلك فحص المناشف كل على حدة.

وكانت العلاقة بين عدد البكتيريا والمدن المختلفة تشير إلى دلائل احصائية، والتي تعكس المناخ في المدن المختلفة، والاختلاف في الطعام المعد في هذه المدن. وكانت النتائج كالتالي:

  • وجدت البكتيريا الاشريكية القولونية في المناشف التي غسلت بعدد مرات قليلة وكثيرة أيضا.
  • عمر المناشف واخر مرة تم غسلهم فيها لم يكن لهم أي تأثير.
  • وجد أن بكتيريا الاشريكية القولونية تم إزالتها بسهولة خلال الغسل، وكانت تأخذ وقت أكير كي تنتشر وتتكاثر في المناشف.
  • بكتيريا السالمونيلا والاشريكية القولونية والقولونيات، تبقى على قيد الحياة بالغسل الجاف، وتستطيع أن تنمو مجددا اذا اتسخت المناشف مرة أخرى.

ولكن هل يعني هذا انه من الصعب إزالة الجراثيم والبكتيريا من المناشف؟

بالطبع لا! اليكم بعض النصائح التي قد تساعدكم في التخلص من هذه الجراثيم والبكتيريا:

  • يجب الحرص على ابقاء المناشف منفصلة.
  • الحرص على وضعهم على أماكن تساعد في جعل المناشف ناشفة، كي لا يتفاقم الأمر بانتظار غسلها.
  • غسلهم باستمرار، مرة واحدة في الاسبوع على الأقل.
  • غسل المناشف على درجة حرارة عالية (90 درجة مئوية).
  • في حال غسلهم باستخدام درجة حرارة منخفضة، يجب استخدام مطهر الغسيل الذي يقتل البكتيريا.
  • المبيض يستطيع قتل البكتيريا على المناشف البيضاء.
  • يجب أن يكون لكل شخص في المنزل المنشفة الخاصة به، وبالأخص عند إصابة أحد أفراد العائلة بالمرض.
  • ان استخدام الخردل ومطري الغسيل يجعل المناشف ناعمة الملمس.
  • استخدام المحارم الورقية المخصصة للمطبخ لتنظيف ألاسطح ومسح اليدين.
نشرت من قبل - الأحد,16نوفمبر2014