أدوية الربو قد تعرض تعرض طفلك للكوابيس

طفلك مصاب بالربو ويتناول الأدوية الخاصة بعلاج هذا المرض؟ إذا راقبيه جيداً لهذا السبب.

أدوية الربو قد تعرض تعرض طفلك للكوابيس

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في (Netherlands Pharmacovigilance Center Lareb) أن الأطفال المصابين بمرض الربو والذين يتناولون الأدوية الخاصة بعلاج هذا المرض قد يحلمون بكوابيس مزعجة ويكونون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل نفسية مقارنة بالاخرين.

حيث قام الباحثون القائمون على الدراسة بتحليل دواء يدعى (Montelukast) بهدف الكشف عن فعاليته والاثار الجانبية المرتبطة به، ووجدوا أن تناول هذا الدواء يزيد من الأحلام المزعجة والكوابيس لدى الاطفال إلى جانب المشاكل النفسية المختلفة.

وأشار الباحثون أن على الأطباء تحذير الأهالي والأطفال من هذه الاثار الجانبية المرتبطة بتناول هذا الدواء بالتحديد.

ولاحظ الباحثون عدة اثار جانبية مرتبطة بتناول هذا الدواء، والتي لخصوها فيما يلي:

  • تناول الدواء رفع من خطر الإصابة بنوع معين من أمراض المناعة الذاتية (Autoimmune diseases) والذي يتمثل في التهاب في أوعية دموية صغيرة في الجهاز التنفسي.
  • الإصابة بالمرض السابق من شأنها أن ترفع من خطر الإصابة بأمراض القلب وتضرر الكلى في المراحل المتقدمة.
  • رفع تناول هذا الدواء من خطر الإصابة بالعديد من المشاكل النفسية مثل الاكتئاب.
  • كان الأطفال عرضة للأحلام المزعجة والكوابيس نتيجة تناول هذا الدواء.

بدورهم أوضح الباحثون أن التوقف عن تناول هذا الدواء ساعد في التخلص من الكوابيس والأحلام المزعجة.

في حين أن العلاقة بين تناول هذا الدواء وارتفاع خطر الإصابة بالاكتئاب لا تزال غير واضحة تماماً، إذ أن العديد من الدراسات كشفت أن الإصابة بالربو ترفع من خطر الإصابة بالاكتئاب، أي قد لا يكون الدواء مسؤولاً عن هذه العلاقة.

وأكد الباحثون أنه يقع على عاتق الطبيب توضيح كل هذه الأمور للمريض عند تناول هذا الدواء بالتحديد.

نشرت من قبل - الاثنين ، 25 سبتمبر 2017