الإصابة بارتجاج الدماغ قد تعرض الشخص للانتحار

تسبب الكثير من الحوادث الإصابة بارتجاج الدماغ، ولكن هل لهذه الإصابة أثر على الأشخاص؟ وهل حقاً تدفعه للإنتحار؟ إليكم الدراسة التالية.

الإصابة بارتجاج الدماغ قد تعرض الشخص للانتحار

كشفت دراسة كندية جديدة أن الاشخاص الذين يعانون من ارتجاج في الدماغ Concussion يكونون أكثر عرضة بحوالي ثلاث مرات للإنتحار من غيرهم، وذلك بعد سنة من إصابتهم.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية CMAJ أن خطر الانتحار لهؤلاء الأشخاص يرتفع في حال كانت الإصابة التي تعرضوا لها وأدت إلى إصابتهم بارتجاج الدماغ حدثت خلال العطلة الأسبوعية.

بالتالي قال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور دونالد ريديلمير Dr. Donald Redelmeier: "على أقارب هؤلاء الأشخاص وأطبائهم مراقبتهم جيداً، حتى وإن كانت إصابتهم قبل سنة تقريباً"، وأضاف: "لا يقوم المصابين عادة بالانتحار في الأسابيع او الأشهر الأولى من الإصابة، بل عادة ما يميلون إلى الانتحار بعد ست سنوات بالمتوسط من الحادثة".

كيف وجد الباحثون ذلك؟

قام الباحثون بدمج البيانات الطبية المختلفة من أجل إيجاد الأشخاص المصابين بارتجاج الدماغ في مقاطعة أونتاريو الكندية خلال العقدين السابقين، وبالأخص المصابين الذين لم يقوموا بإجراء أي عملية جراحية بهذا الخصوص ولم يقوموا بالمبيت في المستشفى.

ووجدوا ما يزيد عن 235,000 شخصاً بهذه الخصائص، منهم 677 مريضاً قام بالانتحار. وبعد القيام ببعض العمليات الحسابية وجد الباحثون أن 31 من أصل 100,000 مصاباً ينتحرون بعد إصابتهم بارتجاج الدماغ.

ولاحظ الباحثون أن الأشخاص الذين يصابون بارتجاج الدماغ خلال العطل الأسبوعية ترتفع نسبة قيامهم بالانتحار بحوالي أربع مرات من غيرهم، وقد يعود ذلك إلى عدم تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة خلال العطل الأسبوعية. كما وبقيت النتائج مماثلة حتى بعد أن أخذ الباحثون بعين الاعتبار التاريخ السابق لإصابتهم بالأمراض النفسية.

وعلق الباحثون على النتائج بأن على جميع الأطباء بما فيهم أطباء الأطفال إيلاء الاهتمام بهذه الدراسة ونتائجها لأهميتها.

وأوضح الباحثون ان هناك عدد من التفسيرات لهذه العلاقة ما بين الإصابة بارتجاج الدماغ والانتحار، وتشير الأولى بأن الإصابة المتكررة بارتجاج الدماغ تسبب ضررا دائما في الدماغ مؤثرة بذلك على الكيمياء الخاصة بالدماغ، مما يرفع خطر الإصابة باضطرابات المزاج المؤدية إلى الانتحار.

كما تكون الإصابة بارتجاج الدماغ مؤشراً ودليلاً على إصابة الشخص باضطرابات المزاج، التي تجعل الشخص أقل اهتماما بنفسه وما يحصل من حوله ومندفع حتى للانتحار.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 9 فبراير 2016