اضطرابات النوم تزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم

وجدت دراسة جديدة أن من يعاني من اضطرابات النوم يكون أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

اضطرابات النوم تزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم

هل تعاني من مشاكل في النوم؟ أو تستغرق وقتا طويلا لتغرق في النوم؟ ان كانت اجابتك بنعم، فقد يكون ذلك مرتبطا بإصابتك بارتفاع ضغط الدم، حسبما وجدت هذه الدراسة الجديدة.

حيث كشفت دراسة صينية جديدة، نشرت في مجلة American Heart Association، أن مشاكل النوم، وبالأخص الصعوبة في النوم، قد تكون مؤشرا لإصابتك في ارتفاع ضغط الدم. إذ ان الأرق مع طول فترة اليقظة أثناء النهار، مرتبطة بزيادة افراز هرمونات التوتر، مثل هرمون الكورتيزول (cortisol)، والذي يؤدي بدوره إلى ارتفاع ضغط الدم.

كيف تم دراسة النظرية؟

من أجل تأكيد النظرية التي وضعها الباحثون، بارتباط ارتفاع ضغط الدم ومشكلة الأرق، استهدف الباحثون حوالي 300 شخصا بالغا، من ضمنهم 219 شخصا يعانون من الأرق المزمن (لمدة ستة أشهر على الأقل). 

وقاموا بقضاء ليلة في مركز طبي في الصين، بشرط توفر البيئة التي ينامون فيها يوميا من ناحية الصوت والضوء ودرجة حرارة الغرفة. وتم اخضاعهم لفحص اليقظة في اليوم التالي، كما قام الباحثون بإعطائهم فرصة لأربع قيلولات، كانت مدة القيلولة الواحدة 20 دقيقة. وتم اخضاع المشاركين لقياس حالة "الكمون بالنوم- sleep latency"، وهي المدة الزمنية التي يستغرقها المشاركين للغرق في النوم في وقت القيلولة. كما تم قياس ضغط دم المشتركين مساء وصباحا.

ماذا وجد الباحثون؟

بعد متابعة المشتركين ومراقبتهم وحتى فحصهم، وجدوا ما يلي:

  • الأشخاص الذين لا يعانون من الأرق، كانوا أقل عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، حتى وان أخذهم بعض الوقت للغرق في النوم أثناء القيلولة.
  • كلما زاد الوقت المستغرق للغرق في النوم أثناء القيلولة، زادت فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم لمن يعاني من أرق مزمن، وحتى بعد أخذ بعض العوامل المختلفة في الحسبان مثل العمر والجنس والوزن واستهلاك الكافيين والتبغ.
  • من يعاني من الأرق، ويستغرق أكثر من 14 دقيقة للغرق في النوم خلال اليوم، ازداد خطر الإصابة لديهم بارتفاع ضغط الدم ثلاث مرات، مقارنة مع الأخرين.
  • من غرق في النوم في فترة زمنية أقل من 14 دقيقة، بغض النظر ان عانى من الأرق، لم يزداد لديهم خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • حوالي نصف الذين يعانون من الأرق وثلث الأخرين الذين لم يعانون منه، استغرقوا أكثر من 14 دقيقة للغرق في النوم.

بالتالي أوصى الباحثون اولئك الذين يعانون من الأرق بزيارة الطبيب والتأكد من ضغط الدم الخاص بهم، بالإضافة إلى ضرورة فحص ضغط الدم لمن هم فوق الـ 18 من عمرهم مرة واحدة سنويا على الأقل باستمرار.

نشرت من قبل - الأربعاء,28يناير2015