احمي نفسك من السكري وافتح نوافذ غرفتك ليلاً أثناء النوم!

هل تكره النوم ونوافذ غرفتك مفتوحة؟ إذا من الممكن أن تغيير رأيك بعد قراءة الخبر التالي.

احمي نفسك من السكري وافتح نوافذ غرفتك ليلاً أثناء النوم!

كشف نتائج دراسة جديدة قام بها باحثون من جامعة Oxford University أن فتح نوافذ غرفة النوم ليلاً أثناء النوم والسماح للهواء العليل والبارد قليلاً بالدخول إلى الغرفة قد يحميك من الإصابة بالسمنة والسكري من النوع الثاني.
حيث أشار الباحثون القائمون على الدراسة أن تبريد الجسم ولو لدرجات قليلة يعد أمراً مفيداً للصحة، في حين أن ارتفاع درجة حرارة الجسم لدرجة واحدة قد يؤدي إلى ارتفاع أعداد المصابين بالسكري حوالي 100,000 حالة في الولايات المتحدة الأمريكية كل عام، ووضح الباحثون بأن الجسم بحاجة إلى حرق كمية أقل من الدهون البنية لإبقائه دافئاً.
بالتالي تبريد الجسم من شأنه أن يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، فالعيش في بيئة باردة قد يكون جيداً لزيادة حساسية الأنسولين وبالتالي حمايته من الإصابة بالسكري.
وأضاف الباحثون أن الحصول على ساعات نوم كافية يساعد أيضاً في خفض خطر الإصابة بالسمنة ومرض السكري، وإذا ترافق هذا النوم مع فتح نوافذ الغرفة سيقل الخطر بشكل ملحوظ.
فانخفاض درجة حرارة الجسم ولو بشكل طفيف يزيد من معدل العمليات الأيضية في الجسم بحوالي 30%، وبالتالي حرق ما يقارب الـ 400 سعر حراري في الساعة الواحدة!
تجدر الإشارة إلى أن جسم الإنسان يقوم بتخزين نوعين من الدهون: البنية والبيضاء، في النوع الثاني يتم تخزين السعرات الحرارية، أما الأول فيتم تحويله إلى طاقة وحرارة، لذا الشعور بالبرد يحفز حرق الدهون البنية ويساعدك في خفض الوزن.

 

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 21 مارس 2017