الأطباء يحذرون: الإفراط في استخدام معقمات اليدين قد يسبب العمى

منذ بدء الجائحة أصبحت معقمات اليدين سيدة الموقف، ولكن وعلى الرغم من أهميتها في مقاومة انتشار فيروس كورونا، إلا أن الإفراط في استخدامها قد يؤدي للعمى أو حتى للوفاة، لا سيما عند استخدام أنواع معينة من معقمات اليدين.

الأطباء يحذرون: الإفراط في استخدام معقمات اليدين قد يسبب العمى

أصدر بعض الأطباء مؤخرًا تحذيرات حول عواقب فرط استخدام معقمات اليدين، فهذا النوع من الممارسات والذي قد يبدو صحيًا لأول وهلة قد يعود على الجسم بعواقب خطيرة، مثل العمى والوفاة. 

ويرتبط حصول المضاعفات المذكورة انفًا بفرط استخدام معقمات اليدين المحتوية على مادة الميثانول السامة تحديدًا، إذ قد تتسلل كميات كبيرة من الميثانول إلى الجسم أثناء استخدام معقمات اليدين المحتوية على الميثانول، لا سيما في الحالات الاتية:

  • تناول معقمات اليدين على سبيل الخطأ.
  • استخدام معقمات اليدين على بشرة الأطفال، إذ بمقدور الميثانول التسلل بسهولة من خلال بشرة الأطفال إلى داخل أجسامهم.
  • استخدام معقمات اليدين بإفراط على بشرة البالغين.

وكان مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها قد أعلن في وقت سابق عن تسجيل 15 حالة مرتبطة بالتسمم من مادة الميثانول الموجودة في بعض أنواع معقمات اليدين، وقد انتهت حالات التسمم المذكورة بحصيلة 4 حالات وفاة، و3 حالات تلف دائم في العيون.

ما الذي عليك معرفته عن الميثانول؟

الميثانول هو أحد أنواع الكحول الثلاث التي قد تدخل في تصنيع معقمات اليدين، ومن الممكن لاستهلاك هذا النوع من الكحوليات أن يؤدي لمضاعفات خطيرة، مثل العمى.

فعند استقلاب الميثانول في الجسم، يتم تفكيكه إلى مواد سامة، مما قد يؤدي لظهور مضاعفات عديدة، مثل الصداع والغثيان، كما قد يكون للميثانول تأثير سلبي مباشر على العصب البصري، لذا قد يؤدي استخدامه لمضاعفات دائمة أو مؤقتة في العيون.

نظرًا لخطورته، منعت بعض الدول استخدام الميثانول بشكل تام في تركيبة معقمات اليدين المصنعة ضمن حدودها، حيث يتم الاستعاضة عنه ببدائل أكثر أمانًا، مثل الإيثانول والأيزوبروبانول. ولكن هذا المنع لا يعني عدم وجود معقمات يدين تحتوي على الميثانول، إذ يتوفر هذا النوع من معقمات اليدين في بعض الدول وفي بعض المتاجر الإلكترونية.

هل تقتصر المخاطر على معقمات اليدين الغنية بالميثانول؟

لا، فمن الممكن لفرط استخدام معقمات اليدين عمومًا أن يؤدي لبعض المضاعفات، مثل:

  • تكوين مقاومة تجاه معقمات اليدين، مما قد يجعل الجسم أقل قدرة على مقاومة العديد من أنواع البكتيريا والفيروسات وغيرها من الملوثات.
  • تهيج الجلد نظرًا لاحتواء معقمات اليدين على نسبة مرتفعة من الكحول.

كما يجب التنويه إلى أن بعض معقمات اليدين التي تحتوي على الميثانول لا تذكر وجود هذا المكون صراحة على العبوة، لذا يجب توخي الحذر قبل استخدام معقمات مجهولة المصدر.

توصيات هامة

لتجنب المخاطر المحتملة لمعقمات اليدين، يوصى بالاتي:

  • استخدام معقمات اليدين فقط عند الحاجة، ودون إفراط.
  • الاستعاضة عن معقمات اليدين بالماء والصابون كلما سنحت الفرصة، لا سيما داخل المنازل. 
  • التخلص من أي معقم يدين موجود في محيطك يحتوي على الميثانول.
نشرت من قبل - الأربعاء ، 7 يوليو 2021