الإقلاع عن التدخين بشكل فجائي أكثر فعالية من الطرق الأخرى

قد يكون بالإمكان الآن التوقف والإقلاع عن التدخين بحسب ما وجد الباحثون في دراستهم الجديدة، فماذا بينت نتائج هذه الدراسة؟

الإقلاع عن التدخين بشكل فجائي أكثر فعالية من الطرق الأخرى

كشفت دراسة علمية حديثة نشرت في المجلة Annals of Internal Medicine shows أنه من الممكن الان الإقلاع عن التدخين نهائياً في حال اتباع الطريقة التي تدعى Cold turkey، بمعنى التوقف عن التدخين فجأة ومرة واحدة.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة بأن المشتركين الذين تم استهدافهم واتبعوا هذه الطريقة في الإقلاع عن التدخين، كان أكثر نجاحاً بحوالي 25% من غيرهم في ترك التدخين بعد نصف سنة من أخذ القرار.

وبين الباحثون أن وضع تاريخ محدد للإقلاع عن التدخين يعتبر أمراً بالغ الأهمية في تحقيق هذا الهدف، فما عليك سوى قطع وعد على نفسك بالتوقف عن التدخين، وتحديد يوم محدد والإلتزام به.

وأكد الباحثون أن الإقلاع عن التدخين نهائياً يعني عدم الإستعانة به بتاتاً بكل الحالات والضغوطات التي تواجه الفرد، ففي مثل هذه الحالات على الشخص تذكير نفسه بأنه قوي وبإمكانه الاستغناء عن التدخين، إلى أن تزول الرغبة الشديدة في التدخين.

وتمكن فريق الباحثين من التوصل إلى هذه النتائج من خلال استهدافهم لحوالي 700 مشتركاً من بريطانيا، وتم توزيعهم إلى مجموعتين:
1- المجموعة الأولى: قام المشتركون بالإقلاع عن التدخين بشكل تدريجي.
2- المجموعة الثانية: أقلع المشتركون فيها عن التدخين بشكل فوري ونهائي مرة واحدة.

ووجد الباحثون بعد ستة أشهر أن 15.5% من المشتركين الذين أقلعوا عن التدخين بشكل تدريجي توقفوا عن التدخين، مقارنة مع 22% من المشتركين الذين أقلعوا عن التدخين بشكل فجائي.

وقالت في هذا الصدد الباحثة الرئيسية للدراسة الدكتورة نيكولا ليندسون هاولي Dr Nicola Lindson-Hawley: "ظهرت في الاونة الأخيرة طرق متعددة لمساعدة المدخنين في الإقلاع عن التدخين، مما يشير إلى رغبتهم في الإقلاع والتوقف عن التدخين حقاً، بالتالي قد توفر نتائجنا طريقة جديدة تساعدهم بذلك".

وأكد الباحثون أن التوقف عن التدخين بشكل تدريجي أفضل من عدم القيام بذلك أصلاً.

نشرت من قبل - الثلاثاء,22مارس2016