التمارين الرياضية قبل الحمل تقلل من ألم الحوض خلاله

في مراحلة الحمل تواجه العديد من النساء ألالام مختلفة في أنحاء جسدها، ومن أكثرها وأهمها هو ألم الحوض، فهل بالإمكان التخفيف منه أو تجنبه؟ إليكم الدراسة التالية.

التمارين الرياضية قبل الحمل تقلل من ألم الحوض خلاله

تواجه العديد من النساء الحوامل ألم في الحوض يدعى pelvic girdle pain وهو مرتبط بالإصابة بالإكتئاب وخفض جودة حياة المرأة، إلا أن هذه الدراسة الجديدة أشارت أنه بالإمكان التخفيف من هذا الألم من خلال القيام بالتمارين الرياضية قبل الحمل.

حيث وجدت الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية British Journal of Sports Medicine ان القيام بممارسة النشاطات الرياضية قبل الحمل مثل الركض الخفيف والتمارين الهوائية خمس مرات اسبوعياً قد يقلل من ألم الحوض الذي يصيب النساء الحوامل.

هذا وتعتبر النساء ذوات الوزن الزائد أكثر عرضة للإصابة بألم الحوض، ولكن السبب الدقيق وراء هذا الألم ما بين النساء الحوامل غير معروف حتى الان، حسبما اشارت الدراسة، كما ويستم هذا الألم لدى 2-3% من النساء الحوامل لفترة تصل إلى سنة بعد الولادة.

واستهدف الباحثون القائمون على الدراسة 39,000 امراة من المتوقع أن يحصلن على طفلهم الأول ما بين عامي 2000 و 2009، وتراوحت أعمارهن ما بين 14- 46 عاماً. كما خضعن النساء إلى فحص الأمواج فوق الصوتية  ultrasound scan في أسبوعهن السابع عشر من الحمل، وطلب منهم ملء استمارت حول ممارستهم للنشاط البدني والرياضي الذي قمن بهم قبل ثلاثة أشهر من الحمل.

وتم وضع مقياس للممارسة التمارين الرياضية من قبل الباحثين، وتراوحت ما بين نقطة 0-3، أي من عدم القيام بأي نشاط رياضي وصولاً إلى ثلاث مرات أسبوعياً. 

نتائج الدراسة

وجد الباحثون بعد اخضاع النساء للفحوصات والاستمارات وتحليلها عدداً من النتائج تمثلت في:

  • 56.5% من النساء قمن بممارسة التمارين الرياضية ثلاث مرات أسبوعياً على الأقل قبل أن يحملن.
  • 90% منهن استمرين في ممارسة التمارين الرياضية في الأسبوع السابع عشر من حملهن
  • 7% لم يقمن بممارسة أي نشاط رياضي.
  • 10% من مجموع النساء المشاركات أصبن بألم في الحوض، علماً أن 12.5% منهم لم يمارسن الرياضة.
  • النساء اللواتي مارسن الرياضية ثلاث إلى خمس مرات أسبوعياً قبل الحمل انخفض لديهن خطر الإصابة بألم الحوض بحوالي 14%
  • النساء اللواتي أصبن بألم في الحوض كن في الأغلب من المدخنات، لديهن زيادة في الوزن وهم دون الخامسة والعشرين من عمرهم ولديهم تاريخ في الإصابة بالاكتئاب وألم في أسفل الظهر.
نشرت من قبل - الخميس ، 8 أكتوبر 2015