الجلوس المطول يرفع من خطر الإصابة بالسكري

لطالما ارتبطت الجلوس المطول بارتفاع خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وجاءت هذه الدراسة لتؤكد الأمر.

الجلوس المطول يرفع من خطر الإصابة بالسكري

من شأن الجلوس المطول أن يرفع من خطر إصابتك بمرض السكري من النوع الثاني، حتى وإن قمت ببعض التمارين الرياضية خلال اليوم، وذلك وفقاً لما بينته نتائج دراسة جديدة.

حيث أشارت الدراسة ان كل ساعة إضافية من الجلوس سواء على الجهاز الحاسوب أو حتى كجزء من الراحة على كرسيك المفضل المريح، تساهم في رفع خطر إصابتك بالسكري من النوع الثاني بحوالي 22%.

وقالت الباحثة الرئيسية في الدراسة جوليان فان دير بيرغ Julianne van der Berg معلقة على نتائج الدراسة: "لقد وجدنا ان مرضى السكري يميلون للجلوس لفترات أطول من غيرهم، أي بواقع 26 دقيقة تقريباً". وبينت أن هذه العلاقة تبقى ثابتة بالرغم من القيام ببعض التمارين الرياضية مثل الركض أو السباحة.

إلا أنها أوضحت أن هذه النتيجة لا تعني أن الجلوس المطول يسبب الإصابة بمرض السكري بشكل أكيد، وقالت: "لا يمكننا استخلاص أي استنتاجات حول السبب والنتيجة".

وأكدت نتائج الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية Diabetologia أن الجلوس لفترة اطول يرفع من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الأول بشكل أكبر، بغض النظر عن مقدار التمارين الرياضية التي يمارسها الفرد.

وتنبع أهمية الدراسة حسبما أوضح الباحثون، من ارتفاع أعداد الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني حول العالم أجمع، بالإضافة إلى ميل معظم الأشخاص إلى الجلوس المطول في حياتهم اليومية وساعات الفراغ لديهم.

واستطاع الباحثون التوصل إلى هذه النتيجة من خلال جمع معلومات من حوالي 2,500 مشتركاً، كان معدل أعمارهم 60 عاماً، وطلب من المشتركين ارتداء أداة لقياس الحركة والتسارع تدعى Accelerometer لمدة ثمانية أيام، كما خضعوا لفحص قياس مستويات السكر في الدم.

وخلال هذا الوقت حسب الباحثون ما يلي:

  1.  مدة الجلوس يومياً
  2.  عدد استراحات الجلوس
  3.  فترات الجلوس الطويلة (أكثر من 30 دقيقة)
  4.  معدل فترات الجلوس.

الوقت المستقرة اليومي، وعدد من فواصل المستقرة، طالت فترات المستقرة - 30 دقيقة أو أكثر - ومتوسط طول هذه الفترات المستقرة. وكان المشاركون أيضا نسبة السكر في الدم فحص. وجاءت النتائج كما يلي:

  • 56% من المشتركين كان مستوى السكر في الدم لديهم طبيعي.
  • 15% من المشتركين كان مستوى السكر في الدم لديهم مرتفع.
  • 29% منهم أصيبوا بمرض السكري من النوع الثاني.
  • الأشخاص المصابين بالسكري كانت فترة الجلوس لديهم أطول من غيرهم بحوالي 26 دقيقة تقريباً.

وعقب الباحثون أنه من أجل تجنب الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، يجب على الأشخاص وبالأخص الذين يقعون ضمن فئات الخطر تجنب الجلوس لساعات طويلة.

نشرت من قبل - الأربعاء ، 3 فبراير 2016