الحمية قليلة الدهون ليست الأفضل لخسارة الوزن

ان من يرغب بخسارة الوزن يحاول اتباع عددا كبيرا من الحميات الغذائية، سواء قليلة الدهون أو الكربوهيدرات، فهل تعتبر الحمية قليلة الدهون الأمثل في ذلك؟

الحمية قليلة الدهون ليست الأفضل لخسارة الوزن

اوضحت نتائج دراسة جديدة أن الحمية الغذائية قليلة الدهون لا تعتبر الوسيلة الأفضل لخسارة الوزن.

حيث هدفت الدراسة إلى البحث في كيفية مساهمة هذه الحمية في خسارة الوزن على المدى البعيد من خلال اشراك عدد من الأشخاص ومراجعة بعض الدراسات العلمية السابقة. علماً أن خسارة الوزن بالاعتماد على الحمية الغذائية وحدها يعتبر أمراً غير كافٍ، ويجب أن يكون مترافقا للنشاط الرياضي.

كيف جرت الدراسة؟

عكف الباحثون في دراستهم التي نشرت في المجلة العلمية The Lancet Diabetes and Endocrinology على دراسة أبحاث علمية سابقة وصل عددها إلى 53 بحثاً، كما استهدفوا 68,128 مشتركاً من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا.

وتراوحت الحمية الغذائية قليلة الدهون من قليلة جداً إلى معتدلة، بالإضافة إلى وجود حمية غنية بالدهون وأخرى قليلة الكربوهيدرات.

وكانت نتائج الدراسة كما يلي:

  • بعد سنة من تتبع المشتركين، خسر جميعهم ما معدله2.71 كيلوغراما من وزنهم.
  • كانت الحمية الغذائية قليلة الكربوهيدرات أفضل من قليلة الدهون في خسارة الوزن، حيث خسر متتبعيها 1.15 كيلوغراما أكثر من الذين اتبعوا الحمية قليلة الدهون.
  • الحمية قليلة االدهون نتج عنها خسارة للوزن مقارنة بالحمية العادية، بمعنى أنه عند اتباع هذه الحمية خسر المشتركون وزنا أكبر بحوالي 4.41 كيلوغراما مقارنة بالحمية العادية.

وأوضح الباحثون القائمون على الدراسة بان النتائج تشير إلى أن التأثير الطويل المدى للحمية قليلة الدهون على خسارة الوزن كان أقل من الحمية قليلة الكربوهيدرات، ولخسارة الوزن يجب أن تقل السعرات الحرارية المتناولة، ولكن هناك حاجة لوجود الدهون والكربوهيدرات والبروتينات في نظامنا الغذائي مع تحديد السعرات الحرارية وممارسة التمارين الرياضية.

وأكد الباحثون بأن الهدف الأهم هو تقليل السعرات الحرارية مع التمتع بالنظام الغذائي المتبع، لذا تناول الفواكه والخضراوات وكميات قليلة من السكر والملح والدهون المشبعة بالتزامن مع النشاط الرياضي هو ما سيساهم في تقليل وخسارة الوزن.

نشرت من قبل - الأحد,1نوفمبر2015