السعال الديكي ينتقل إلى الرضع عن طريق الاخوة!

لقد كان يعتقد سابقاً أن مرض السعال الديكي ينتقل بشكل أساسي عن طريق الأم إلى الرضع، ولكن هذه الدراسة تشير إلى تغيير نمط انتقاله، إليكم التفاصيل.

السعال الديكي ينتقل إلى الرضع عن طريق الاخوة!

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Pediatrics أن صغار السن أكثر عرضة للإصابة بمرض السعال الديكي- الشاهوق whooping cough من اخوتهم وخواتهم، على عكس ما كان متوقعاً بان المرص ينتقل لهم من والدتهم.

وأشار الباحثون إلى أن هذا المرض يعتبر من أمراض الجهاز التنفسي المعدية، والتي تصيب كافة الأعمار بالأخص الاطفال والرضع، وللأسف الإصابة بمرض الشاهوق طويلة الأمد عادة وتعرض المصاب إلى كثير من المضاعفات قد تصل إلى حد الوفاة في بعض الأحيان، خاصة لمن هم دون السنة من عمرهم.

وأوضح الباحثون أنالبالغين والأطفال الأكبر سناً والذين تلقوا تطعيما للمرض، قد يكون المرض لديهم كامن أي دون ظهور أي أعراض، وبالتالي سهولة انتقاله بدون معرفة أو ادراك ذلك. وعادة ما تكون فترة الحضانة للمرض ما بين 5- 10 أيام وقد تصل إلى 3 اسابيع في بعض الأحيان.

وتشبه الإصابة بالمرض الإنفلونزا، مع اعراض مثل النزلة catarrh والسيلان الأنفي وسعال خفيف، وقد يتطور الأمر لدى الأطفال والرضع ليصابوا بانقطاع النفس، من ثم سعال متكرر تكون على شكل نوبات طويلة.

ولدراسة وتعقب طريقة انتقال المرض للأطفال والرضع، استهدف الباحثون 1,306 رضيعاً مصابا بالسعال المتكرر، وتم ذلك في الفترة الزمنية ما بين عامي 2006 و2013.

ووجد الباحثون تغييراً في طريقة ونمط انتقال المرض والتي تثير مخاوف بشأن الحماية ضد المرض، حيث أن 66.6% من الحالات تنتقل من أفراد العائلة، منها 35.3% عن طريق الأخوة والخوات، و20.6% عن طريق الأم، و10% عن طريق الأب.

وبكلمات أخرى، أصبح انتقال المرض من الأخوة والخوات إلى الأطفال والرضع بنسبة أعلى من انتقاله من الأم نفسها، مما يثير مخاوف وقلق لدى الباحثين، ومن أجل ذلك طالبوا بمزيد من الحماية ضد المرض وبالأخص في الأشهر الأولى من ولادة الرضيع، وزيادة كمية تطعيم TDaP خلال فترة الحمل.

نشرت من قبل - الأربعاء,9سبتمبر2015