السعودية: ضرورة الالتزام بالشروط الصحية من قبل الحجاج والمستعمرين

مع اقتراب موسم الحج تؤكد وزارة الصحة السعودية على اتباع الإرشادات الصحية الهامة، فما هي؟

السعودية: ضرورة الالتزام بالشروط الصحية من قبل الحجاج والمستعمرين

اكدت وزارة الصحة السعودية أمس على أهمية وضرورة الالتزام بالشروط الصحية الواجب توافرها لدى القادمين إلى العمرة والحج في هذا العام، والتي تمحورت بشكل أساسي حول أخذ لقاح الحمى المخية الشوكية الرباعي، إلى جانب اللقاحات الأخرى الإجبارية والمطلوبة من الدول التي تنتشر فيها أنواع مختلفة من الأمراض المعدية.

وأوضحت الوزارة في بيان نشر على موقعها الالكتروني بضرورة أخذ لقاح الانفلونزا الموسمية وبالأخص المرضى المصابين بالأمراض المزمنة، ونقص المناعة الخلقية والمكتسب والحوامل والأطفال دون الخامسة من عمرهم ومن يعاني من السمنة المفرطة.

في حين أوصت الوزارة كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة بتأجيل المناسك هذا العام، وذلك من أجل الحفاظ على سلامتهم وصحتهم. كما وطالبت باستمرار منع إصدار تأشيرة الدخول من دول غينيا وسيراليون للمملكة العربية السعودية بسبب تفشي فيروس الإيبولا فيهم حتى الان.

وتؤكد الوزارة على ضرورة اتباع الإرشادات الصحية من أجل الحد من انتشار فيروس الكورونا وتجنب الإصابة به قدر المستطاع، وذلك من خلال غسل اليدين بالماء والصابون بشكل مستمر وبالأخص بعد العطس والسعال، واستخدام المناديل الصحية والتخلص منهم في سلة المهملات، وضرورة تجنب ملامسة العينين والأنف في اليد والاحتكاك المباشر بالمصابين، إلى جانب ارتداء الكمامات في الأماكن المزدحمة، والابتعاد عن الإبل وعدم الاحتكاك المباشر بهم أو تناول الحليب الغير مغلي أو المبستر الخاص بهم أو لحوم الإبل الغير مطهية جيداً.

وأشارت الوزارة على اطلاعها المستمر على الوضع الصحي العالمي، وأنها ستقوم باتخاذ أي اجراءات احترازية في حال حدوث طارئ أو تفشي لمرض ما في أي دولة، حفاظاً على سلامة الحجاج والمعتمرين.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 7 يوليو 2015