الصحة السعودية توضح موضوع انتشار مرض سعفة الرأس

أوضحت وزارة الصحة السعودية موضوع انتشار مرض سعفة الرأس بين طلاب بعض المدارس في الرياض، فما هي حقيقة وتفاصيل الموضوع؟

الصحة السعودية توضح موضوع انتشار مرض سعفة الرأس

نشرت وزارة الصحة السعودية بيانا رسميا على موقعها الالكتروني توضح فيه حيثيات موضوع انتشار مرض جلدي بين طلبة احدى المدارس الحكومية شرق الرياض.

حيث اعلنت ان فرقا من الصحة العامة بمديرية الشؤون الصحية بمنطقة الرياض تلقت بلاغا بالاشتباه في الاصابة بمرض جلدي بين طلاب احدى المدارس، لتقوم فورا بزيارة ميدانية للمدرسة.

واظهرت هذه الزيارة الميدانية وجود عدد من الاصابات في مدرستين للبنين ومدرسة اخرى للبنات في المنطقة ذاتها، وقد تم تشخيص الاصابات من قبل مختصين بالامراض الجلدية على انها مرض سعفة الراس او ما يسمى بالثعلبة.

واكدت وزارة الصحة انه تم معاينة جميع الطلاب والطالبات في المدراس المذكورة على الفور، بالاضافة الى تحديد المخالطين للمصابين في المنازل.

هذا وقد تم اتخاذ الاجراءات الوقائية والعلاجية اللازمة، ومن المتوقع ان تستمر الزيارات لمتابعة الحالات والتحري عن ظهور اي حالات اخرى.

ويصاب الانسان بمرض سعفة الراس نتيجة عدوى فطرية في فروة الراس او جذور الشعر، مما ينجم عنه الشعور بالحكة وتقشير الجلد وحتى تساقط الشعر، الا ان اثاره تقتصر على فروة الراس فقط.

ويعتبر هذا المرض معد، فالفطر المسبب للمرض بامكانه ان ينتشر بسهولة بين الاطفال وبالاخص في سن المدرسة وذلك عن طريق الملامسة المباشرة، كما بامكان المرض ان ينتقل الى البالغين، واوضحت وزارة الصحة ان بامكان الحيوانات مثل القطط والكلاب نقل الفطر الى الانسان عند لمسه المباشر وغير المباشر.

واشارت وزارة الصحة انه لتجنب الاصابة بالمرض من الضروري الحفاظ على النظافة الشخصية وغسل الراس بشكل منتظم، بالاضافة الى الامتناع عن استخدام الاغراض المشتركة مثل الامشاط والمناشف، كما والتاكد من عدم ملامسة الحيوانات المريضة والمصابة.

نشرت من قبل - الخميس,25فبراير2016