زيادة السكريات في غذائنا ترفع المخاطر الصحية

لطالما أدركنا مخاطر تناول السكريات على الصحة العامة، وبالرغم من ذلك نجد أن غذائنا الصحي يحتوي عليها أكثر من أي وقت مضى!

زيادة السكريات في غذائنا ترفع المخاطر الصحية

وجدت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية The Lancet Diabetes & Endocrinology أن النمط الغذائي العالمي أصبح أغنى بالسكريات من ذي قبل مما يشكل تهديدا صحيا كبيراً.

حيث أكدت الدراسة الدلائل العلمية العديدة التي تشير بأن تناول المشروبات والأطعمة التي يتم إضافة السكر إليها تؤدي إلى الإصابة بكل من السمنة وضغط الدم المرتفع وأمراض القلب بالإضافة إلى مرض السكري من النوع الثاني.

وأضاف الباحثون القائمون على هذه الدراسة بأن تناول كميات كبيرة من السكريات مرتبط أيضاً بخطر الإصابة بالسكتات الدماغية، وأشاروا بالحقائق التالية:

  • 68% من الأطعمة والمشروبات المعلبة تحتوي على المحليات عالية السعرات الحرارية.
  • 74% من هذه المعلبات تحتوي على المحليات عالية ومنخفضة السعرات الحرارية.
  • 5% من الأطعمة والمشروبات المعلبة تحتوي على محليات منخفضة السعرات الحرارية.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة البروفيسور باري بوبكين Prof. Barry M. Popkin: "بالرغم من أن المعظم أصبح مدركاً للتأثير السلبي الناتج عن تناول السكر، إلا أن  السكر قد يأتي بأشكال وأنواع مختلفة قد لا يدركها الجميع، مما ينتج عنه تناول المزيد منها".

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد قيامهم بتحليل مجموعة من البيانات الغذائية العالمية، والتي اكتشفوا من خلالها أن بيع المشروبات السكرية عالية السعرات الحرارية ارتفع للشخص الواحد عالمياً.

وبينت الدراسة انه ومن دول وجود تدخل صحي من قبل الحكومات المختلفة، سيمل العالم إلى تناول المزيد من السكريات المضافة من خلال الأطعمة المغلفة والمشروبات دون غدراكهم لحقيقة الأمر.

وللأسف تناول هذه السكريات أخذ بالتزايد والارتفاع في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل، لذا هناك ضرورة ملحة إلى قيام الدول والحكومات بتدخلات تزيد من وعي مواطنيها حول الموضوع لتجنب أي مشاكل صحية مرتبطة بتناول المزيد من السكريات.

وهذا ما بدأت بفعله عدد من الدول المختلفة من خلال فرض الضرائب، وخفض توفر مثل هذه الأغذية والأطعمة في المدارس، وفرض قيود على تسويقها للاطفال، بالإضافة إلى قيامهم بحملات توعوية عامة.

نشرت من قبل - الأربعاء ، 2 ديسمبر 2015