دراسة تشير بأن السمنة تنتشر بين النساء أكثر من الرجال

شاهد العالم اجمع ارتفاعاً ملحوظاً بأعداد المصابين بالسمنة حول العالم، وأشارت دارسات مختلفة إلى أن الأمر قد يعود إلى عدة عوامل مختلفة، ولكن هل يختلف الأمر ما بين الذكور والإناث؟

دراسة تشير بأن السمنة تنتشر بين النساء أكثر من الرجال

توصلت دراسة حديثة نشرت في المجلة العلمية JAMA أن أعداد النساء المصابات بالسمنة ارتفعت في الولايات المتحدة الأمريكية ما بين عامي 2005 و2014، في حين بقيت أعداد الرجال المصابين بالسمنة خلال هذه الفترة ثابتة.

كما بينت الدارسة أن الإحصائيات الخاصة بالفترة ما بين 2013- 2014 تشير بأن 35% من الرجال في الولايات المتحدة الأمريكية مصابين بالسمنة، مقارنة مع 40% من النساء.

في حين كانت قد أوضحت دراسات سابقة أن معدل انتشار السمنة كان قد انتشر ما بين الرجال والنساء في الفترة الواقعة ما بين 1980 و2000، في حين أن معدل الإصابة بها ارتفع لدى الرجال فقط بين عامي 2003 و2004، إلا أنه لم يجد الباحثون أي ارتفاع اخر لأعداد الرجال المصابين بالسمنة من بعد هذا التاريخ، بل كان الارتفاع لصالح النساء.

وبسبب هذا الاختلاف رغب الباحثون بالبحث حول السمنة ومعدلات انتشارها ما بين الرجال والنساء في الفترة الواقعة ما بين 2005 و2014.

كيف جرت الدراسة؟

من أجل القيام بذلك، جمع الباحثون معلومات من استقصاء الصحة الوطنية وفحص التغذية NHANES وكانت على مرحلتين:

  • المرحلة الاولى: تم جمع معلومات بين عامي 2013 و2014 والتي شملت 2,638 رجلاً بمعدل أعمار 47 إلى جانب 2,817 إمراة بمعدل أعمار 48 سنة.
  • المرحلة الثانية: كانت بهدف التحقق من معدلات السمنة ما بين عامي 2005 و 2012، وضمت 21,013 مشتركاً

وكانت قد اوضحت المعلومات التي تم جمعها أن معدلات السمنة تختلف بناءً على الجنس والعمر والعرق والوضع الإجتماعي والاقتصادي وحتى التدخين، لذا أخذ الباحثون العوامل هذه بعين الإعتبار.

وبينت النتائج ما يلي:

  • معدلات السمنة اعتماداً على العمر كانت ما بين عامي 2013 و2014 حوالي 35% لدى الرجال و40.4% لدى النساء.
  • كان مؤشر كلتة الجسم 40 او أكثر لدى 5.5% من الرجال و9.9% لدى النساء.
  • كان معدل الإصابة بالسمنة لدى الرجال المدخنين مقارنة بغير المدخنين.
  • كانت معدلات المسنة أعلى لدى النساء اللاتي حصلن على تعليم أكاديمي أقل.
  • ما بين عامي 2005 و2014 اترفعت مدعلات السمنة لدى الرجال والنساء، إلا أن مؤشر كتلة الجسم كان اعلى لدى النساء.

وأشار الباحثون ان الإصابة بالسمنة تعني رتفاع خطر الإصابة بعدد من الأمراض والمشاكل الصحية المختلفة، أهمها:

  • ضغط الدم المرتفع
  • مرض السكري من النوع الثاني
  • أمراض القلب
  • السكتة الدماغية
  • بعض أنواع السرطان
  • الفصال االعظامي Osteoarthritis.
نشرت من قبل - الخميس ، 9 يونيو 2016