الشريك الأكثر سعادة قد يحميك من الخرف

هل تعلم أن شريكك قد يؤثر سواء بشكل سلبي أو إيجابي على إصابتك بالخرف؟ إليك ما وجدته هذه الدراسة.

الشريك الأكثر سعادة قد يحميك من الخرف

كشفت نتائج دراسة علمية جديدة أن الشريك الأكثر سعادة من شأنه أن يقلل من خطر إصابة شريكه بمرض الخرف لاحقًا.

حيث يعتقد الباحثون القائمون على الدراسة أن الشريك السعيد يساعد في تبني نمط حياة صحي أكثر مقارنة مع الاخرين.

توصلت هذه الدراسة التي نشرت في مجلة (Journal of Personality) إلى النتائج من خلال استهداف أكثر من 4,000 شريكًا لمدة وصلت إلى ثماني سنوات.

ولاحظ الباحثون أن الأزواج الذين يملكون شركاء سعداء، تمتعوا بقدرات معرفية أفضل من غيرهم، ويعتقد أن السبب وراء ذلك يعود إلى الحياة الصحية والخالية من التوتر التي يعيشونها مع أزواجهم.

قضاء وقتًا اطول مع الشريك السعيد من شأنه أن يحث الإنسان على اتباع أنماط حياة صحية، تناول طعام صحي بالإضافة إلى ممارسة الرياضة وحتى المساعدة في الإقلاع عن التدخين.

إلى جانب ذلك، أفاد الباحثون أن الأزواج في هذه الحالة يملكون العديد من الذكريات والأحداث الخاصة بهم والتي تترسخ في ذاكرتهم، واسترجاعها فيما بينهم من شأنه أن يعزز من صحة الدماغ ويقلل من خطر الإصابة بالخرف لاحقًا عند التقدم بالعمر.

نشرت من قبل - الأربعاء ، 12 فبراير 2020