تناول الشوكولاتة الداكنة قد يحسن من أداء الرياضيين

هل تحب تناول الشوكولاتة إلا أنك تقوم بالإمتناع عن ذلك لأنك رياضياً؟ قد تكون هذه الأفكار ليست حقيقية أو حتى قد تكون معكوسة! إليكم ما وجدته الدراسة التالية.

تناول الشوكولاتة الداكنة قد يحسن من أداء الرياضيين

وفقاً لنتائج دراسة حديثة نشرت في المجلة العلمية The Journal of the International Society of Sports Nutrition أن تناول القليل من الشوكولاتة الداكنة قد يساعد في تحسين أداء الرياضيين في تدريباتهم.

ولكن عادة ما يتجنب الرياضيين تناول الشوكولاتة ويلجأون لعصير الشمندر كونه غني بمادة النتراتNitrate التي يتم تحويلها في الجسم إلى اكسيد النيتريك Nitric Oxide، مما يسبب تمدد الاوعية الدموية وخفض كمية الأكسجين المستهلكة وبالتالي مساعدة الرياضيين في الحفاظ على وتيرة أعلى في ممارسة الرياضة.

في المقابل أوضحت مايو كلنك Mayo Clinic أن الشوكولاتة والكاكاو يلعبان دوراً هاماً في خفض خطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك لاحتوائها على مركبات الفلافونويد Flavanol المعروفة بخصائصها المضادة للأكسدة. وعلى الرغم من ذلك، تحذر مايو كلنك من تناول الشوكولاتة بالكميات الكبيرة بسبب احتوائها على الدهون والسكريات، مشيرة بان كمية قليلة من الشوكولاتة الداكنة كافٍ للحصول على فوائدها.

وأوضح الباحثون القائمون على الدراسة بأن أحد مركبات الفلافونويد الموجودة في الشوكولاتة الداكنة يدعى يبيكاتشين Epicatechin وهو يعمل على زيادة انتاج مادة أكسيد النيتريك في الجسم. ولكن هل تقوم الشوكولاتة الداكنة بنفس عمل عصير الشمندر لدى الرياضيين؟ هذا ما حاول الباحثون الإجابة عليه.

استهدف الباحثون في الدراسة تسعة رياضيين، حيث خضعوا لاختبارات اللياقة البدنية في بداية التجربة، من ثم تم تقسيمهم إلى مجموعتين على النحو التالي:

  1.  المجموعة الأولى: استبدل المشتركين فيها واحدة من وجباتهم الخفيفة اليومية بـ 42.5 غرام من الشوكولاتة الداكنة تقريباً لمدة أسبوعين.
  2.  المجموعة الثانية: استبدلوا الوجبة الخفيفة بنفس كمية الشوكولاتة ولكن البيضاء منها.

علماً أنه بعد الأسبوعين أخذ المشتركون استراحة لمدة اسبوع من ثم قاموا باستبدال الشكولاتة الداكنة بالبيضاء والعكس صحيح لفترة وصلت إلى اسبوعين أضافيين.

بعد أسبوعين من بدء التجربة، خضع المشتركين لاختبارات اللياقة البدنية، وقام خلالها الباحثون بقياس معدل نبضات القلب والأكسجين المستهلك.

ووجد الباحثون أنه بعدما تناول المشتركون الشوكولاتة الداكنة انخفض مستوى الأكسجين المستهلك أثناء ركوب الدراجة الهوائية، واستطاعوا تحقيق نتائج أفضل في ذلك بدقيقتين إضافيتين.

وبسبب الاثار الإيجابية الناجمة عن تناول الشوكولاتة الداكنة، أكد الباحثون بضرورة إدخالها إلى النظام الغذائي الخاص بالرياضيين وذلك لاحتوائها على مركبات الفلافونويد.

نشرت من قبل - الاثنين ، 25 أبريل 2016