الصويا قد تفيد مرضى الأمعاء الالتهابي وتحميهم من السرطان

الإصابة بمشاكل في الأمعاء تعد من أكثر الأمور المؤلمة والمزعجة، ولكن هل يساعد تناول الصويا في علاجها؟

الصويا قد تفيد مرضى الأمعاء الالتهابي وتحميهم من السرطان

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية (Journal of Nutritional Biochemistry) أن تناول الصويا قد يساهم في التقليل من أعراض الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي (Inflammatory Bowel Diseases - IBD).
حيث وجد الباحثون القائمون على الدراسة بأن إضافة الصويا لمرضى الأمعاء الالتهابي من شأنه أن يساعد في تحسين أعراض المرض وبالأخص فيما يخص فقدان الوزن وتضخم الطحال.
تجدر الإشارة إلى أن التهاب القولون التقرحي (Ulcerative colitis) وداء كرون من أشهر أنواع داء الأمعاء الالتهابي.
وللتأكد من النظرية التي وضعها الباحثون ما بين تناول الصويا وتقليل أعراض الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي استهدف الباحثون فئران للقيام بالتجارب المخبرية، علماً أن الفئران كانت مصابة بالمرض، وتم إضافة الصويا إلى نظامهم الغذائي بجرعات مقبولة.
ووجد الباحثون أن هذه الصويا ساعدت بشكل ملحوظ من تقليل أعراض الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي.
وأفاد الباحثون ان هذه النتائج قد تكون الخطوة الأولى في تطوير علاج يساعد المرضى في تخطي أعراض المرض والتكيف معها بشكل جيد، وأضافوا أن وجود الصويا وتوفرها يساعدهم في تسهيل المهمة كثيراً.
وعقب الباحثون أن إدراج الصويا ضمن النظام الغذائي قلل من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء بنسبة وصلت إلى 44% لدى الإناث و40% لدى الرجال، كما انخفض خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسب وصلت إلى 42% لدى الإناث و29% لدى الرجال، ليس هذا وحسب، بل قل خطر إصابة الرجال بسرطان البروستاتا بنسبة وصلت إلى 30% تقريباً.

 

نشرت من قبل - الأحد ، 30 أبريل 2017