الطماطم: أمل جديد لعلاج سرطان المعدة

أشارت الكثير من الدراسات العلمية المختلفة على أهمية الطماطم وخصائصها المضادة للسرطان، فهل هذا صحيح؟

الطماطم: أمل جديد لعلاج سرطان المعدة

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Journal of Cellular Physiology أن خلاصة الطماطم تحتوي على خصائص مضادة للسرطان وقادرة على خفض خطر الإصابة بسرطان المعدة وعلاج الإصابة بالمرض أيضاً.
حيث وجد الباحثون القائمون على الدراسة أن خلاصة الطماطم عملت على حجب نمو خلايا السرطان في المعدة وكبحت الخصائص الخبيثة المرتبطة بها.
يعد سرطان المعدة أكثر انتشاراً بين كبار السن، حيث يتم تشخيص أكثر من 60% من حالات الإصابة لمن هم فوق الـ 65 من عمرهم.
وكانت قد بينت دراسات علمية سابقة وجود مواد في الطماطم مثل الليكوبين تعمل على محاربة السرطان.
ومن أجل التوصل إلى نتائج الدراسة الحالية قام الباحثون بفحص أثر خلاصة الطماطم على خلايا سرطانية متواجدة في بطانة المعدة.
ووجد الباحثون أن خلاصة الطماطم لم تمنع نمو الخلايا السرطانية في بطانة المعدة فقط بل أعاقت من انتقالها إلى أماكن أخرى.
وعقب الباحثون أن الخصائص المرتبطة بالطماطم وبدورها في مكافحة السرطان لم تكن بسبب وجود مركب معين فيها، بل عدة مركبات مختلفة.
ويأمل الباحثون في التوصل إلى نتائج مؤكدة والتي تسمح لهم في تطوير عقار جديد من خلاصة الطماطم والذي يعمل على محاربة ومكافحة الخلايا السرطانية في المعدة.
ومن أهم فوائد الطماطم نذكر:

  • تنظيم مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري
  • تحتوي على مضادات أكسدة قوية لمحاربة الجذور الحرة
  • خفض مستوى الكولسترول السيء
  • المساعدة في خفض الوزن
  • مكافحة التجاعيد وعلامة الشيخوخة
  • الوقاية من هشاشة العظام.
نشرت من قبل - الأربعاء ، 17 مايو 2017