العراك مع شريكك من شأنه أن يحميك من الوفاة المبكرة

على الرغم من المشاعر السلبية المرتبطة مع العراك مع الشريك إلا أنها مفيدة لصحتك ككل! إليك التفاصيل.

العراك مع شريكك من شأنه أن يحميك من الوفاة المبكرة

كشف باحثون في دراسة جديدة لهم أن العراك والاختلاف مع الشريك من شأنه أن ينعكس بشكل إيجابي على صحتك، وذلك من خلال إطالة العمر وخفض خطر الوفاة المبكرة.

إلا أن هذه النتيجة مشروطة، بمعنى أنها واقعية في حال نفس الطرفين عن غضبهما ومشاعرهما، ففي حال قام أحد منهما بضبط مشاعر الغضب وعدم الإفصاح عن مشاعره ستكون النتيجة معاكسة، وسيرتفع خطر الوفاة المبكرة.

فهذه الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية (Journal of Psychosomatic Medicine) استهدفت 192 شريكًا لمدة وصلت إلى 32 سنة، وتوصل الباحثون إلى أن طريقة التعامل مع الخلافات بين الشريكين هي التي تؤثر على ارتفاع أو انخفاض خطر الوفاة المبكرة.

وأكد الباحثون أن قيام أحد الشركاء بعدم المصارحة بمشاعره وأفكاره أثناء الخلاف، من شأنه أن يسبب تراكم للمشاعر السلبية بداخله، بالتالي زيادة خطر الإصابة بالتوتر، ومن ثم تدهور العلاقة، وللأسف قد يصل الأمر إلى ارتفاع خطر الوفاة المبكرة.

بمعنى أن العراك والصراحة ما بين الشركاء في هذا الأمر يساهم في تخلصهم من كل المشاعر السلبية، وبالتالي التصالح بشكل أفضل بعد الإتفاق على النقاط الأساسية، من ثم خفض خطر الوفاة المبكرة.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 18 ديسمبر 2018