العلماء يحلون لغز مرض الطاعون "الموت الأسود"

انتشرت العديد من الأمراض الفتاكة حول العالم والتي أودت بحياة الكثير، ومنها: مرض الطاعون، لكن أظهرت دراسة ألمانية جديدة بأنه تم التوصل لأصل ومكان بداية مرض الطاعون، التفاصيل تجدونها في الخبر الآتي:

العلماء يحلون لغز مرض الطاعون "الموت الأسود"

يعد مرض الطاعون أو ما يعرف بالطاعون الأسود أو الموت الأسود المرض الأكثر فتكًا في التاريخ، ويعود أصله إلى 700 عام سابق، وهو أودى بحياة الملايين، ولم يتم الكشف عن مصدر تفشي المرض منذ ذلك الوقت، لكن أعلن الباحثون اليوم عن حل لغز الطاعون الأسود.

إذ وضح البروفيسور يوهانس كراوس (Johannes Krause) من معهد ماكس بلانك للأنثروبولوجيا التطورية في لايبزيغ أنه تم الوصول إلى أصل مرض الطاعون الأسود الزماني والمكاني، وليس هذا فقط إذ أوضح أنه تم الوصول إلى أصل غالبية سلالات الطاعون المنتشرة حول العالم اليوم، وهو أمر رائع في السيطرة على المرض.

وبدأ حل اللغز عندما لاحظ الدكتور فيليب سلافين، وهو المؤرخ في جامعة ستيرلنغ، وجود زيادة مفاجئة في أعداد الوفيات في أواخر ثلاثينيات القرن الثالث عشر، وهذه الزيادة كانت في مقبرتين بالقرب من بحيرة إيسيك كول في شمال قيرغيزستان.

وبعد تتبع شواهد القبور وحفرها ومراجعة مذكرات الحفريات تم إزالة حوالي 30 هيكل عظمي من القبور وتم ربطها بأشخاص أصيبوا من قبل بمرض الطاعون الأسود.

ثم بدأ البحث من قبل متخصصين في الحمض النووي في جامعة توبنغن في ألمانيا، حيث استخرجوا المادة الوراثية من أسنان سبعة أفراد دفنوا في المقابر، تم التوصل إلى أن ثلاثة منهم يحملون الحمض النووي للبكتيريا المسببة للطاعون الدبلي (Bubonic Plague).

وتم التوصل إلى أن هذا الحمض النووي للبكتريا كان سببًا مباشرًا لسلالة الطاعون الأسود في أوروبا، ونتيجة لذلك قد تكون هذه السلالة هي أصل المرض وسبب وفاة الملايين.

كما بين الباحثون أن أقرب سلالة حية للسلالة القديمة المكتشفة وجد الآن في قوارض في نفس المنطقة، كما أنه ما زال الناس إلى اليوم يصابون بمرض الطاعون الدبلي في نفس المنطقة، هذا دفع العلماء إلى التوقع بأن أصل الطاعون الأسود يعود إلى أواخر ثلاثينيات القرن الثالث عشر وانتشر بالقرب من بحيرة إيسيك كول.

لذا ينصح بالحفاظ على النظافة، وتقليل التعرض لبراغيث الفئران التي من المتوقع أن تكون السبب وراء انتقال العدوى للبشر.

نشرت من قبل نجود الدباس - الأحد 19 حزيران 2022