العمل بورديات ليلية لا يسبب سرطان الثدي

دراسة جديدة نشرت بالمجلة الخاصة بالمعهد الوطني للسرطان بحثت عما اذا كانت المناوبات الليلية تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي كما هو معروف! إليكم النتيجة

العمل بورديات ليلية لا يسبب سرطان الثدي

وجدت دراسة جديدة ان العمل بمناوبات ليلية يشكل جزءاً بسيطاً من زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي. حيث ان نتائج هذه الدراسة تقلل من القلق الذي أثير في العام 2007 من قبل الوكالة الدولية لامراض السرطان (IARC) بأن العمل بمناوبات ليلية يعطل الساعة البيولوجية للإنسان وبالتالي يساهم في ارتفاع خطر الإصابة بالسرطان.

هذا وقد قالت الباحثة الرئيسية بهذه الدراسة روث ترافيس Ruth Travis من جامعة اوكسفورد أن النساء اللواتي عملن بمناوبات ليلية عادية او لساعات طويلة لم يصبن بسرطان الثدي.

وكانت هذه الدراسة قد نشرت بمجلة المعهد الوطني للسرطان (Journal of the National Cancer Institute) حول ما إذا كانت المناوبات الليلية تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي حيث تم متابعة 1.4 مليون إمرأة في عشر دراسات لمراقبة إذا ما كن سيطورن سرطان الثدي.

وكان قد تم دمج النتائج الجديدة من ثلاثة دراسات كبيرة استهدفت 800,000 إمراة تقريبا.

وأظهرت النتائج انه لا توجد علاقة مباشرة بين العمل بمناوبات ليلية وزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي بالمقارنة مع نساء لم يبقمن بالعمل في الورديات. بالإضافة الى اللواتي كن قد عملن لمدة 20-30 سنة بمناوبات ليلة ولم يكن لديهن أي زيادة بمخاطر سرطان الثدي.

وأوضح الباحثون بأن نسبة الإصابة بسرطان الثدي لم تتغير لدى اللواتي عملن بمناوبات ليلية ومن لم تعمل بمناوبات ليلية أيضا.

وفي الملخص، جاءت نتائج هذه الدراسة لتنقض الدراسة السابقة وتثير الجدل حول الموضوع من جديد بين الباحثين!

نشرت من خالد صالح - الاثنين ، 10 أكتوبر 2016