الغذاء والدواء السعودية تحذر من خلطات وكريمات التفتيح

في السنوات الأخيرة بدأنا نشهد انتشارًا واسعًا لكريمات ومستحضرات تفتيح يتم وصفها على أنها خلطات طبيعية "سحرية المفعول"، ولكن هذه المستحضرات قد تحمل العديد من الأضرار لجسمك، لذا أصدرت هيئة الغذاء والدواء السعودية مؤخرًا تحذيرًا بشأنها. التفاصيل في الخبر الآتي:

الغذاء والدواء السعودية تحذر من خلطات وكريمات التفتيح

اصدرت هيئة الغذاء والدواء السعودية مؤخرًا تحذيرًا بشان استخدام الخلطات العشبية وكريمات التفتيح الطبيعية التي باتت منتشرة ومتاحة في الاسواق، لا سيما تلك التي لم تخضع لاية رقابة طبية اثناء تصنيعها، فهذا النوع من المستحضرات قد يحمل اضرارًا جسيمة للصحة؛ تتجاوز نطاق البشرة.

وهنا لا بد من توضيح امر في غاية الاهمية، الا وهو ان البعض وعند تجربة كريمات وخلطات البشرة التي يروج لها بانها طبيعية و"سحرية المفعول" قد يجد نتيجة يهيئ له انها إيجابية، بينما هي في الحقيقة ليست كذلك بتاتًا، فالسبب الخفي لفاعلية هذه الكريمات في التفتيح هو في الحقيقة بعض المواد الضارة الموجودة في تركيبتها، التي وإن كانت قد تؤدي لتفتيح البشرة فإنها في المقابل قد تضر البشرة والجسم.

ومن الامثلة على هذه المواد الضارة التي تتم إضافتها للخلطات الطبيعية المتاحة في الاسواق الرصاص والزئبق، وهذه المواد قد تعمل على تفتيح البشرة ولكنها مواد ضارة وغير امنة للبشرة. 

لذا وعلى الرغم من ان بعض هذه الكريمات قد تبدو فعالة للوهلة الاولى، إلا ان المكونات التي جعلتها فعالة في هذا الصدد هي ذاتها المكونات التي قد تتسبب لك في مضاعفات صحية جسيمة.

اضرار كريمات وخلطات التفتيح العشبية 

تبعًا لهيئة الغذاء والدواء الامريكية يمكن لاستخدام مستحضرات وخلطات البشرة التي تمت إضافة مواد الزئبق او الرصاص إليها ان يتسبب في مضاعفات صحية بعضها خطير، إليك نبذة عنها:

  • تشقق البشرة.
  • هشاشة العظام.
  • اضرار ومضاعفات للكلى.

كما يجب التنويه إلى ان قيام الام بإرضاع طفلها طبيعيًا اثناء استخدامها لمثل هذه المستحضرات قد يجعل رضيعها عرضة لمخاطر عديدة، إذ يمكن لمواد التفتيح الضارة كالزئبق ان تنتقل عبر حليب الثدي إلى الرضيع مسببة له مضاعفات صحية خطيرة.

توصيات ونصائح الاطباء 

ايًا كانت مشكلات بشرتك يوصي الخبراء بتجنب محاولة علاجها باستخدام اية كريمات او خلطات عشبية تجارية، لا سيما الخلطات مجهولة المصدر والتركيبة، والتي لم تحصل على مصادقة رسمية من الهيئات الصحية وهيئات معايير الجودة.

فمحاولة اختصار الطريق من خلال شراء هذا النوع من الخلطات والكريمات قد يكون للاسف الخطوة الاولى في طريق طويل من رحلة شاقة ومرهقة لعلاج مشكلات ومضاعفات صحية لم تكن في الحسبان وقد تصيبك جراء استخدام هذه الكريمات. 

بدلًا من اللجوء لهذا النوع من الخلطات يوصى باللجوء إلى اطباء الجلد، فطبيب الجلد هو الشخص الوحيد المخول لعلاج مشكلات البشرة، وهو فقط من يستطيع ان يصف لك علاجات امنة وملائمة لحالة بشرتك. 

نشرت من قبل رهام دعباس - الاثنين 9 أيار 2022