النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب من الرجال

يواجه مرضى السكري خطرا كبيراً للإصابة بامراض القلب، ولكن هل هناك فرق بين الرجال والنساء؟ إليكم ما وجدته هذه الدراسة.

النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب من الرجال

من المعروف أن مرضى السكري يواجهون خطر مرتفع للإصابة بأمراض القلب والشرايين، إلا أن هذه الدراسة أشارت أن النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة من الرجال للإصابة بأمراض القلب.

حيث أوضحت الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية Circulation أن النساء المصابات بالسكري من النوع الثاني تحتاج إلى القيام بتدخلات أكثر من الرجال لحماية نفسها من الخطر المرتفع للإصابة بالنوبة القلبية والسكتة الدماغية.

ووفقا لجمعية القلب الأمريكية American Heart Association فإن المصابين بالسكري يواجهون خطر أكبر بمرتين إلى اربع مرات للإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية مقارنة بالأخرين، ويعود ذلك بالأساس إلى أن مرضى السكري يواجهون خطر كبير للإصابة بكل من ضغط الدم المرتفع والكوليسترول وحتى السمنة، وهم عوامل خطر للإصابة بمشاكل وأمراض القلب.

إلا أن الأمر المفاجئ أن ارتباط مرض السكري بأمراض القلب يختلف تبعا لجنس المصاب، وهو ما حث الباحثون على دراسته والبحث فيه، حيث أن النساء يواجهون خطر أكبر بمرتين للإصابة بامراض القلب الوعائية (Cardiovascular Disease - CVD) من الرجال.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن النساء المصابات بالسكري من النوع الثاني يكونون بخطر الإصابة بالنوبة القلبية في وقت أبكر من ارجال، ويكونون أكثر عرضة للوفاة بعد النوبة القلبية الأولى.

ومن اجل الحد من هذه المخاطر، يجدر على النساء المصابات بالسكري المشاركة بالأنشطة البدنية بشكل أكثر انتظاماً، فكما بينت نتائج الدراسة، كانت النساء أقل استخداماً للادوية التي تساعد في خفض الكوليسترول وضغط الدم المرتفع وحتى الأسبرين مقارنة مع الرجال، مما يعرضها لخطر الإصابة بأمراض القلب بشكل أكبر منهم.

وبسبب قلة اهتمام وتناول النساء لهذه الأدوية وبالأخص ضغط الدم، كانوا أكثر عرضة للخضوع لعمليات تهدف إلى فتح الشرايين المغلقة. وبالتالي إصابتهن بأمراض القلب قد تكون مميتة أكثر مقارنة مع الرجال.

واكد الباحثون بضرورة القيام بمزيد من الأبحاث من أجل فهم السبب وراء الاختلاف ما بين الرجال والنساء المصابين بالسكري وارتفاع خطر إصابتهم بأمراض القلب. وإلا ذلك الحين يجدر على النساء الاهتمام بصحتهن بشكل أكبر من المعتاد.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 8 ديسمبر 2015