الإصابة بالنوبة القلبية قد تكون قاتلة في الإجازة الاسبوعية

ان الإصابة بالنوبة القلبية لا تقتصر على وقت زمني معين، ولكن الشفاء منها يعتمد على وقتك إصابتك بها! اليك السبب.

الإصابة بالنوبة القلبية قد تكون قاتلة في الإجازة الاسبوعية

كشفت دراسة بريطانية جديدة عرضت نتائجها في مؤتمر European Society of Cardiology conference أن أيام السبت (أي ما يعرف بالإجازة الاسبوعية) تعتبر من أسوء أيام الدخول إلى المشفى بسبب الإصابة بالنوبة القلبية.

حيث أشار الباحثون القائمون على الدراسة أن هؤلاء المرضى ينتظرون وقتاً أطول في أيام السبت لتلقي العلاج، مما يرفع نسبة الوفيات بصفوفهم.

واستهدفت هذه الدراسة التي استمرت حوالي 13 عاماً، ما يزيد عن 25,000 مريض، ووجدت عدداً من النتائج التي تمثلت في:

  • كانت نسبة الوفيات بين المرضى الذين يتوجهون إلى المشفى بسبب الإصابة بنوبة قلبية أعلى بحوالي الخمس ممن يتوجهون إلى المشفى في ساعات الدوام المعتادة.
  • نسبة الإصابة بالنوبة القلبية كانت أعلى خارج ساعات الدوام المعتادة، حيث 60% منها حصلت في الإجازات الأسبوعية أو بعد انتهاء ساعات الدوام الرسمية.
  • عانى المصابين الذين يتوجهون إلى المشفى في الإجازات الأسبوعية أو بعد انتهاء ساعات العمل الرسمية من مضاعفات اكثر من غيرهم.
  • كان يوم السبت الأسوء بنسبة وفاة وصلت إلى 19% أكثر ممن يتوجهون إلى المشفى بسبب النوبة القلبية ما بين الساعة 9 صباحاً و5 مساءً ما بين يومي الأثنين والجمعة.
  • توفي 36.5% من المشتركين الذين توجهوا إلى المشفى بسبب النوبة القلبية في ساعات العمل الرسمية خلال فترة الدراسة، في حين أن نسبة الوفيات بين المشتركين الذين توجهوا إلى المشفى أيام الإجازة الأسبوعية توفي منهم 43.3%.
  • بقي المرضى الذين توجهوا إلى المشفى خلال ساعات المساء أو الإجازات الأسبوعية وقتاً أطول من غيرهم في المشفى بحوالي الثلث.

وأوضح الباحثون أن السبب من وراء ذلك قد يكمن في انتظار هؤلاء المرضى في الإجازة الأسبوعية وقتاً أطول من أيام الأسبوع. ومن أجل ذلك يقترح الباحثون تغيير خطة عمل الأطباء لتقليل نسبة الوفيات بالإجازات الأسبوعية، وتسريع عملية القيام بالفحوصات المناسبة.

وعقب الباحثون على النتائج بأنه من الضروري القيام بتغييرات، فالمرضى لا يحصلون على الرعاية والفحوصات اللازمة في الإجازة الاسبوعية أو خارج ساعات الدوام، مما يضطرهم للانتظار وقتاً اطول من غيرهم، بالتالي تعريض حياتهم للخطر.

نشرت من قبل - الاثنين,7سبتمبر2015