الهواتف النقالة تغير الهيكل العظمي للإنسان

مع الانتشار الكبير للهواتف النقالة بين الناس، أصبحت تظهر بعض المشاكل الصحية المرافقة لها، وأهمها تغيير الهيكل العظمي للإنسان، فماذا نعرف عن الموضوع.

الهواتف النقالة تغير الهيكل العظمي للإنسان

كشف باحثون في بحث جديد لهم، أن الإستخدام المطول والمكثف للهواتف النقالة والذكية ساهم في تغيير شكل الهيكل العظمي لدى الإنسان.

حيث أشار الباحثون أن هناك نتوء في أسفل الرأس لم يكن سابقًا، وقد تم ملاحظته لدى عدد من الأشخاص الان.

وأفاد الباحثون أن الشباب صغار السن، أصبحوا يطورون هذا النتوء بعمر صغير نتيجة استخدام الهواتف الذكية بكثرة.

وفسر الباحثون أن ذلك قد يكون نتيجة انحناء الرأس إلى الأسفل من أجل التحديق بشاشة الهواتف، الأمر الذي يزيد العبء على الجهاز الهيكلي، ويساهم في تغييره.

وأكد الباحثون أن الأكثر تأثرًا هو العضلات الموجودة في الرقبة وأسفل الرأس، حيث أن احناء الرأس يزيد من حجمه مما يثقل على العضلات والفقرات الموجودة في تلك المنطقة.

في المقابل أوضح الباحثون أن هذا التغيير لن يحدث أي مشاكل أو ضرر صحي حتى الان، إلا أنه لا يمكن علاجه.

وهذا يعني أنه من الضروري التقليل من ساعات استخدام الهواتف النقالة، ومحاولة تجنب استمرارها باستمرار، وإعطائها للأطفال على وجه الخصوص.

نشرت من قبل - الاثنين ، 17 يونيو 2019