دراسة: أمل في علاج الشقيقة

وجدت دراسة جديدة نتائج مبشرة، من شأنها أن تكون الأمل في ايجاد علاج لمرض الشقيقة.

دراسة: أمل في علاج الشقيقة

كشفت دراسة جديدة عن أمل جديد لمرضى الشقيقة، وذلك عن طريق دواء يدعى Calcitonin Gene-Related Peptide (CGRP) لعلاج هذا المرض، حتى قبل أن يبدأ!

وتعتبر هذه الخطوة ثورية في عالم الطب، وذلك في ظل عدم وجود أي دواء من شانه ان يعالج أو يقي من الإصابة بالشقيقة، حيث أن الادوية الموجودة من شأنها ان تساعد في تخفيف ألم الصداع الشديد فقط.

وأوضح الباحثون في دراستهم أن هذا النوع من الدواء يعمل على خفض مستويات الببتيد، والتي تعتبر مسبباً رئيسياً للإصابة بالشقيقة. وكان قد لاحظ الباحثون خلال تجاربهم المخبرية الثانية أن هذا الدواء استطاع تخفيف عدد نوبات الصداع التي تنتاب الشخص أسبوعاً بعد أسبوع.

وأشار الباحثون أن هذه النتائج المخبرية تعطي أملاً كبيراً لمرضى الشقيقة في إمكانية علاج حالتهم الصحية أخيراً. إلا أنه من المتوقع ان يأخذ سنوات قبل أن يكون متوفراً في الأسواق وللاستهلاك، وذلك بعد القيام بدراسات وأبحاث اضافية بهذا الصدد، من أجل التأكد من نتائج ومأمونية استخدام هذا الدواء.

 

نشرت من قبل - الخميس,18يونيو2015