أمل في فحص تنفس يكشف عن سرطان المعدة

ان اكتشاف سرطان المعدة في مراحله المبكرة يسهل كثيرا في العلاج ويزيد من فرص الشفاء، ولكن بظل نقص الفحوصات الكاشفة للموضوع يكون الأمر صعباً، فهل حقا تم اكتشاف فحص قادر على كشف الإصابة بسرطان المعدة؟

أمل في فحص تنفس يكشف عن سرطان المعدة

كشفت دراسة جديدة  نشرت في المجلة الطبية medical journal Gut عن وجود فحص بسيط قادر على التنبؤ بخطر الإصابة بسرطان المعدة، وبالأخص لمن يعاني من مشاكل في القناة الهضمية. حيث يستطيع هذا الفحص الكشف عن الأنماط المميزة للمواد الكيميائية المرتبطة بسرطان المعدة. 

واستهدفت الدراسة 484 شخصا، من ضمنهم 99 مصابين بسرطان المعدة، واخرين في مراحل مبكرة من السرطان أي ما قبل الإصابة به- Pre-cancer، علماً أن هذه المرحلة تلخص حدوث تغييرات تؤثر بدورها على خلايا محددة من الممكن أن تصيب الإنسان بالسرطان في وقت لاحق، والجدير بالذكر أن هذا الأمر لا ينطبق على الجميع.

وقام الباحثون بجمع نتائج فحص التنفس من المشاركين، وذلك بعد صيامهم عن الطعام لمدة 12 ساعة وامتناعهم عن التدخين أيضاً. وكان قد أجرى كل مشترك الفحص مرتين ولكن بطرق تحليل مختلفة:

  1.  طريقة التحليل الأولى وتدعى gas chromatography والتي تقوم بتحديد كمية المركبات العضوية المتطايرة-volatile organic compounds لدى كل مشترك.
  2.  طريقة التحليل الثانية، التي ركزت على أنماط المركبات العضوية المتطايرة وليس على الكمية.

ووجد الباحثون أن طريقة التحليل الثانية كانت أدق في التمييز ما بين سرطان المعدة ومرحلة ما قبل الإصابة بالسرطان، كما استطاع هذا الفحص بتحديد النتائج بدقة بنسبة وصلت إلى 92%.


واستطاع فحص التنفس البسيط أن يفرق بدقة عالية ما بين الإصابة بالسرطان أو في مراحل ما قبل السرطان. مما يوفر طريقة جديدة للكشف عن سرطان المعدة. إلا أنه من المبكر بعد التأكد من نجاح هذا الفحص وحده دون اللجوء والإستعانة بوسائل وطرق أخرى إضافية. إضافة إلى ضرورة توسيع نطاق البحث، وتجربة هذا الاختبار على عدد اخر من الأشخاص الغير مصابين بالمرض، لدراسة قدرته على تحديد خطر الإصابة به.

وما يميز هذا الفحص هو عدم وجود أعراض جانبية له، إضافة إلى عدم وجود الم أثناء القيام به، على العكس من الفحوصات الأخرى المتوفرة في هذا المجال.

فحص جديد وامال كبير

ان التاكد من فعالية هذا الفحص على تحديد الإصابة بسرطان المعدة في مراحله المبكرة، يبعث الامل بالنسبة للعديد من المرضى في الشفاء من هذا المرض، وذلك في ظل تربعه في المرتبة الثالثة المسؤولة عن الوفيات بين أنواع السرطان المختلفة عالمياً.

حيث يقضي سرطان المعدة على أكثر من 723 ألف شخص سنويا، ويصيب ما يزيد عن 950 شخصاً حول العالم. مما يستدعي وجود فحص للكشف عن بسرعة فائقة للحد من هذا العدد الهائل من الوفيات سنوياً.

انتبه! إن أصابتك حرقة المعدة- heartburn أكثر من ثلاثة أسابيع، عليك زيارة الطبيب للتأكد من حالتك الطبية وسلامتك.
نشرت من قبل - الأربعاء,15أبريل2015