تدشين برنامج الفحص المبكر عن تشوهات القلب عند المواليد في السعودية

يصاب بعض المواليد الجدد بتشوهات خلقية قلبية، وللأسف لا يتم الكشف عنها إلا بوقت متأخر، ولكن مع وجود هذا البرنامج سيتمكن الوالدين من الكشف عن ذلك مبكرا وانقاذ طفلهما.

تدشين برنامج الفحص المبكر عن تشوهات القلب عند المواليد في السعودية

أعلنت وزارة الصحة السعودية أمس بأن وكيل الوزارة للخدمات العلاجية الدكتور طريف الأعمى قام بتدشين البرنامج الوطني للفحص المبكر عن تشوهات القلب الخلقية الحرجة عند المواليد الجدد بعد ولادتهم وقبل خروجهم من المستشفى.

حيث يهدف هذا البرناح إلى الكشف المبكر عن العيوب الخلقية القلبية التي تسبب الوفاة الفجائية أو حتى المضاعفات المزمنة عند الأطفال حديثي الولادة، وذلك من خلال إنشاء قاعدة بينات تشمل أسماء هؤلاء الأطفال المصابين بالتشوهات الخقلية القلبية في المملكة العربية السعودية، إلى جانب توعية وتثقيف الممارسين الصحيين بهذا الموضوع وتعريف الأهالي بأهمية الفحص الوقائي.

هذا وتشير الإحصائيات التي أوضحها مستشار وكيل وزارة الصحة للخدمات العلاجية ومدير برنامج تحسين الخدمات لحديثي الولادة الدكتور فهد العقل بأن أمراض القلب الخلقية تصيب من 7-9 مواليد جدد تقريباص من كل 1000 مولود حي، بمعنى أن هذه النسبة أعلى من نسبة الأمراض الخلقية التي تصيب الأعضاء الأخرى منفردة.

وللأسف يتم اكتشاف 25-30% من حالات الإصابة بالتشوهات الخلقية القلبية بعد الشهر الأول من ولادة الطفل، ويكون اكتشافه بأغلب الحالات متأخرة ويصعب علاجه.

وقال الدكتور العقل: "هناك توصيات من أجل تطبيق هذا البرنامج من قبل العديد من الحمعيات العلمية والهيئات الهالمية مثل الجمعية الأمريكية لطب الأطفال"، وأضاف: "لقد تم تطبيق مثل هذا البرنامج في دول أخرى في العالم مثل الولايات المتحدة الأمريكية والسويد والإمارات العربية المتحدة وألمانيا والدنمارك".

لذا تم اعتماد البرنامج من قبل وزارة الصحة السعودية والذي تضمن بعض العناصر:

  • توفر أجهزة قياس النبض ونسبة تشبع الأكسجين بالدم من أجل الكشف عن التشوهات الخلقية القلبية.
  • بناء برنامج الكتروني من أجل تسجيل المعلومات وإدخال بينات الأطفال المصابين بالتشوهات الخلقية القلبية.
  • ربط شبكي عبر الالنترنت بقاعدة البيانات الموحدة من أجل تسهيل عملية تبادل المعلومات بين المناطق المختلفة في المملكة.
  • تدريب الطواقم الطبية وتأهليها من خلال القيام بورشات عمل ومحاضرات يلقيها متحدثون من خارج السعودية.
  • تقديم ورشات عمل للممرضات من أجل تأهيلهم لعمل فحص التشوهات الخلقية القلبية وشرح البرنامج الوطني
  • توزيع نشرات تثقيفية في أقسام الولادة الحديثة للطاقم الطبي والأهالي لشرح أهمية الخضوع للفحص سواء للوالدين أو حتى للمجتمع.

وأكدت الوزراة في البيان بأن الفحص دقيق وسريع، حيث يستغرق ثلاث دقائق لكل مولود ويتم القيام به قبل خروج المواليد الجدد من المستشفى من أجل تقديم الرعاية الصحية المبنية على أسس وبراهين علمية وتقليل العبء على الدولة والمجتمع.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 24 نوفمبر 2015