نتائج واعدة لتجربة التطعيم ضد فيروس الكورونا

حصد فيروس المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية (الكورونا MERS) حياة حوالي 500 شخص في أنحاء العالم، مصدر الفيروس هو الجمال في شبه الجزيرة العربية.

نتائج واعدة لتجربة التطعيم ضد فيروس الكورونا

أظهرت تجربة لتطعيم ضد فيروس الكورونا - المسبب لمتلازمة الرئوية الشرق أوسطية (MERS) - نتائج واعدة ومثيرة للأمل في القضاء على الفيروس. هذا ما صرح به الباحثون من جامعة بنسلفانيا، للمجلة العلمية Science Translational Medicine.

ووفقا للباحثين، سوف تكون هناك حاجة إلى مزيد من العمل قبل أن يصل التطعيم لدرجة الاستخدام البشري. ومن الجدير بالذكر ان هذا التطعيم يعطى عن طريق الحقن.

هذا وقد نقلت العدوى منذ 2012 لفيروس المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية لأكثر من 1,400 شخصا وحصدت ارواح 500 شخصا منهم جراء المرض الذي يسببه الفيروس. ويرجح ان يكون مصدر الفيروس هو الجمال في شبه الجزيرة العربية.

حتى الان، لم يتم إيجاد علاج وقائي ضد المرض.

وقد أصيب معظم المرضى عندما كانوا على اتصال مع المرضى الذين تم إدخالهم إلى المستشفيات بسبب الاصابة بذات الفيروس في مستشفيات الشرق الأوسط.

في التقارير حول نتائج التجربة حتى الان، أبلغ أن الهدف في المرحلة الأولى هو تطعيم الجمال ضد الفيروس بغرض التوقف عن نشر المرض لدى مجموعات الأشخاص الذين يكونون بتماس مع الجمال.

تم اختبار التطعيم على عينة دم أخذت من الجمال وهو أدى إلى زيادة انتاج الأجسام المضادة وأظهر أثرا وقائيا ضد الفيروس. في المرحلة الثانية من التجربة تم تطعيم قرود المكاك حيث لم يصابوا بمرض- MERS.

نشرت من ويب طب - الأحد,13سبتمبر2015