تحذير من استخدام أعواد القطن لتنظيف الأذن

هل تقوم بتنظيف أذنيك باستخدام القطن المخصص لهما؟ إذا احذر من ذلك.

تحذير من استخدام أعواد القطن لتنظيف الأذن

كشف مختصون في الصحة أن تنظيف الأذنين يجب ألا يتم باستخدام القطن المخصص.

وأشار المختصون في تقرير جديد لهم نشر في (National Institute for Health and Care Excellence) أن إدخال هذا القطن المخصص إلى الأذنين من شأنه أن يسبب تضرر قناة وطبلة الأذن، كما وأن ذلك يساهم في دفع الشمع إلى الأجزاء الداخلية للأذن.

وأفاد المختصون أن أعواد القطن هذه قادرة على إصابة الأذن بالالتهاب.

في المقابل أكد المختصون أن قناة الأذن تعمل على تنظيف نفسها بنفسها، وأن الشمع الزائد يتساقط من الأذن من تلقاء نفسه إلى صوان الأذن ليتم تنظيفه من هناك بقطعة قماش نظيفة وناعمة.

في حال الشعور بضرورة تنظيف الأذنين من الداخل، من الممكن التوجه إلى الطبيب المختص، والذي سيعمل بدوره على تنظيف الأذن بطريقة صحيحة وسليمة دون إحداث أي ضرر لها.

وأكد الباحثون أن النصيحة التي يجب أن تصل إلى جميع الناس تنص بعدم إدخال أي شيء إلى الأذن بهدف تنظيفها، فهي تنظيف نفسها تلقائياً، وما عليك سوى مسح صوان الأذن.

في بعض الحالات قد يتم ادخال الشمع إلى الأجزاء الداخلية من الأذن خلال عملية التنظيف، ليتراكم هناك، ويضطر الشخص للخضوع لعملية جراحية من أجل التخلص منه.

نشرت من قبل - الخميس ، 30 نوفمبر 2017