تخطي الوجبات للتقليل من السعرات الحرارية يرفع الوزن!

قد تتبع عادة تخطي الوجبات الغذائية خلال اليوم لتقلل من السعرات الحرارية المتناولة وبالتالي تقليل وزنك، إلا أن هذا الأمر غير صحيح بتاتاً، وهو يعمل على زيادة الوزن!

تخطي الوجبات للتقليل من السعرات الحرارية يرفع الوزن!

وجدت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Journal of Nutritional Biochemistry أن تخطي وجبات الطعام وعدم تناولها من شأنه أن يسبب في بعض الأخطاء في العملية الأيضية وبالتالي زيادة الوزن في منطقة البطن، والإصابة بمقدمات السكري.

واستهدف الباحثون في دراستهم مجموعتين من الفئران:

  1.  المجموعة الأولى: تناولوا طعامهم على مدار اليوم
  2.  المجموعة الثانية: تناولوا طعامهم في وجبة واحدة ولم يتناولوا أي من الطعام لاحقاً.

وتمت التجربة على مرحلتين، تناول فيها الفئران في المجموعة الأولى كمية سعرات حرارية أقل من المجموعة الثانية. أما في المرحلة الثانية، تساوى مقدار السعرات الحرارية المتناولة من قبل المجموعتين.

ولاحظ الباحثون بعد مقارنة المجموعتين، أن من تناول كل طعامه في وجبة واحدة، ولم يتناول أي من الطعام باقي اليوم، طور لديه مقاومة للأنسولين في منطقة الكبد، والتي تعتبر مؤشر على الإصابة بمقدمات السكري-prediabetes، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الدهون في منطقة البطن لديهم. فعندما يصبح الكبد أقل حساسية اتجاه الانسولين يستمر في انتاج الغلوكوز بالرغم من عدم الحاجة إليه، لذا يرتفع مستوى السكر بالدم ويتحول هذا السكر الفائض إلى دهون.

وخلال فترة الدراسة قام الباحثون بفحص بعض مؤشرات العمليات الأيضية المختلفة لدى الفئران، ووجدوا أن:

  • خلال المرحلة الأولى من التجربة، خسر الفئران في المجموعة الأولى (تناولوا الطعام على مدار اليوم) بعضاً من الوزن مقارنة بالمجموعة الثانية.
  • خلال المرحلة الثانية من التجربة (عندما تساوت كمية السعرات الحرارية لدى المجموعتين) ارتفع وزن المجموعة الأولى ليصبح مساوٍ للمجموعة الثانية.
  • بعد انتهاء الدراسة وجد ان الدهون في منطقة البطن لدى المجموعة الثانية كان أكبر من المجموعة الأولى.
  • ارتفاع مستوى الدهون في البطن مرتبط بمقاومة الأنسولين وارتفاع خطر الإصابة بكل من مرض السكري من النمط الثاني وأمراض القلب.

وأشارت الباحثة الرئيسية في الدراسة البروفيسورة مارثا بيلوري Martha Belury أن هذه النتائج تؤكد وتدعم مبدأ تقسيم وتوزيع الوجبات على مدار اليوم ودوره في خسارة الوزن. وبالطبع القيام بتخطي الوجبات أثناء اليوم لتقليل السعرات الحرارية من شأنه أن يحدث خللاً في العمليات الأيضية وبالتالي اكتساب بعض الوزن في منطقة البطن.

نشرت من قبل - الاثنين ، 25 مايو 2015