تعاون بين شركة "سانوفي" و"جوجل" لعلاج السكري

أعلنت الشركتان هذا الأسبوع عن إطلاق تعاون بينهما، يهدف لتحسين علاج مرضى السكري من نوع1 ومن نوع 2، بواسطة"تكنولوجيات جديدة"

تعاون بين شركة "سانوفي" و"جوجل" لعلاج السكري

أعلنت شركة الأدوية "سانوفي" وقطاع العلوم الحيوية في عملاقة الهايتك "جوجل" عن اتفاق تعاون لتحسين نتائج علاج السكري من نوع 1 ونوع 2، من خلال استخدام تكنولوجيات رقمية حديثة سيتم تطويرها لهذه الغاية. كل ذلك على ضوء حقيقة تحول السكري لوباء عالمي.

يهدف التعاون بالإضافة لذلك، تمكين الأطباء والمعالجين من إدارة المرض على الوجه الأحسن، وذلك كي يكون علاجهم أنجع مما هو عليه اليوم.

هذا وقد صرحت الشركتين، من أنها تطمح لأن يتحول العلاج الطبي للسكري من علاج عرضي تحركه الأحداث لعلاج متواصل وقيمي أكثر. حيث تملك سانوفي خبرة وتجربة في تطوير العلاجات المتعلقة بالسكر بينما جوجل خبيرة في تحليل البيانات، وكذلك تطوير مكونات ألكترونية مصغرة.

الشركتان معنيتان بتوفير سبل وأدوات لم تختبر حتى اليوم لعلاج وإدارة مرض السكري. من بينها: تحسين فحص مستويات الجلوكوز، الهيموجلوبين، A1C ونظام الأدوية. موضوع اخر سيتم علاجه في إطار الاتفاق يهدف لتقليل خطر المضاعفات مع خفض تكاليف العلاج للمريض.

"كوننا شركة رائدة في علاج السكري، فإننا ملزمون ونلتزم بتزويد حلول شاملة للأشخاص الذين يعيشون مع السكري" قال بالأمس د. أوليفر برنديكور، مدير عام شركة سانوفي. والحديث يدور، كما شدد "على مبادرة أولى من نوعها، تحمل الكثير من الطاقة للتغير الجذري لعلاج السكري".

"إن تطوير تكنولوجيات جديدة تتيح المتابعة المتواصلة لحالة المريض الصحية لحظة بلحظة، يتيح طرقا أكثر استباقية وفعالة لموازنة السكري"، أضاف أندي كونراد، مدير عام العلوم الحيوية في جوجل.

كما أعلنت سانوفي عن الهيكل التنظيمي الجديد، الذي سيشمل وحدة أعمال  عالمية للسكري  وأمراض القلب والأوعية الدموية، وسترأسها  باسكال فيتس، نائب  رئيس رفيعة في الشركة. هذا وضمن هذا التعاون بشأن السكري يشارك أيضا مركز جوسلين  لعلاج هذا المرض.

نشرت من خالد صالح - الاثنين,7سبتمبر2015