تعديل الحاجز الأنفي يؤدي الى نتائج تجميلية ووظيفية جيدة

تعديل الحاجز الأنفي بالمنظار بطريقة tension-relaxing يحسن كلا من وظيفة الأنف وكذلك المظهر الجمالي، ولكنه ليس مناسب للمرضى الذين يعانون من تشوهات شديدة في الحاجز الأنفي

تعديل الحاجز الأنفي يؤدي الى نتائج تجميلية ووظيفية  جيدة

تعديل الحاجز الأنفي بالمنظار بطريقة tension-relaxing يحسن كلا من وظيفة الأنف وكذلك المظهر الجمالي، ولكنه ليس مناسب للمرضى الذين يعانون من تشوهات شديدة في الحاجز الأنفي, الغضاريف أو بعظمة الأنف نورد فيما يلي مقارنة بين طريقة الأنف الداخلية المبسطة وبين التقنية التقليدية لتعديل الأنوف المعوجة، عن طريق عملية جراحية لتعديل الحاجز الأنفي (Septoplasty) بطريقة tension-relaxing من دون استخدام جبائر الدعم (nasal splints)، من أجل تحسين النتائج الجمالية والوظيفية.

أجريت دراسة استعادية في مركز طبي واحد. حيث خضع 26 شخص لعملية جراحية لتعديل الحاجز الأنفي بطريقة tension-relaxing بنهج التنظير بين نوفمبر ويناير عام 2013.

المعالجون الذين اهتموا بمظهرهم الجمالي ولانسداد مجرى التنفس في الأنف تم اختيارهم لتنظير الأنف (Rhinoscopy) الأمامي, فحص المنظار لتجويف الأنف ولفحص ال -CT، لتقييم العلاقة بين تشوهات الحاجز الأنفي والقنوات الهوائية في الأنف. تم استخدام طريقة tension-relaxing خلال عملية التعديل بالمنظار لحاجز الأنف من خلال نهج داخل الأنف.

عرض الباحثون هذه التقنية لمرضى الأنوف المنحنية على شكل C أو I.

التقييمات الذاتية (درجة التماثل بالمظهر الخارجي) والموضوعية (القياسات الكمية بواسطة مقياس الطول الالكتروني) ساعدت على تقييم المظهر الجمالي. مقياس Validated Nasal Obstruction Symptom Evaluation وقياسات الأنف الأمامية النشطة (active anterior rhinomanometry) ساعدت على تقييم انسداد تجاويف الأنف.

جميع المعالجين كانوا راضين عن النتائج التجميلية ومن انخفاض انسداد تجويف الأنف. الزوايا قبل وبعد الجراحة كانت °13.35 مقابل °1.85 لدى المعالجين الذين لديهم اعوجاج على شكل I في الأنف، على التوالي، و°153.69 مقابل °176.64 لدى المعالجين الذين لديهم انحناء على شكل C، على التوالي.

نسب التعديل بعد الجراحة كانت ذات دلالة إحصائية في كلتا المجموعتين من المعالجين. من نتائج فحص قياسات الأنف الأمامية النشطة تبين أن هناك تحسنا كبيرا في الانسداد الموضوعي لتجويف الأنف مقارنة مع خط الأساس.

استمرت عملية تعديل الحاجز الأنفي في المتوسط 19 دقيقة. تم تعديل التشوهات الهيكلية بشكل ملحوظ، دون عودة انحناء الحاجز أو اعوجاج الأنف ودون أي مضاعفات انثقاب في الحاجز أو حدوث تلوث في الحاجز خلال 12 شهرا من الجراحة.

تقنية tension-relaxing البسيطة هذه هي طريقة قابلة للتنفيذ مع الحد الادنى من العلاج الباضع. هذه الطريقة قد تكون مفيدة بشكل خاص للمعالجين الذين يعانون من انحناء حاجز الأنف الذين يرغبون بتحسين كلا من المظهر الجمالي وكذلك وظيفة الأنف. ومع ذلك، فهذه الطريقة ليست مناسبة للأشخاص الذين يعانون من اعوجاج الأنف الناجم عن تشوهات في عظم الأنف, الغضاريف الجانبية أو لديهم تشوه شديد في الحاجز الأنفي.

المصدر:

Zuo, Li; Jing, Sa; Zhou, Chengyong; Dai, Zhiyao; Yang, Shuzhi; Sun, Baochun; Han, Zeli; Chuang, Chia-Chen; Range, Ethan M.; Wang, Feng; Tension-relaxing method—A simplified revision of the endoscopic septoplasty technique: For both aesthetic appearance and functionality; American Journal of Rhinology & Allergy, Volume 29, Number 4, July/August 2015, pp. e105-e111(7

نشرت من خالد صالح - الثلاثاء,6أكتوبر2015