تقرير: 5.5 مليون شخص يموتون سنويا في أنحاء العالم بسبب تلوث الهواء

تبين في التقرير المقدم خلال مؤتمر الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم أن مليون شخص في الصين ونصف مليون شخص في الهند يموتون كل عام نتيجة لتلوث الهواء الخطير

تقرير: 5.5 مليون شخص يموتون سنويا في أنحاء العالم بسبب تلوث الهواء

حوالي 5.5 مليون شخص في العالم يموتون سنويا بسبب تلوث الهواء. هذا ما جاء في التقرير الذي أعده معهد الاثار الصحية Health Effects Institute، في بوسطن، والذي قدم هذا الاسبوع في الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية لتقدم العلوم والذي عقد في واشنطن.

 

ووفقا للتقرير، فإن غالبية الوفيات في الصين والهند، ولكن أيضا في عدد غير قليل من الدول الأخرى، بما في ذلك الغرب. الوفيات في البلدين الأكبر من حيث عدد السكان في العالم هي بسبب الصناعات الثقيلة التي تنشط فيهما، وذلك بسبب استخدام محطات توليد الكهرباء التي تشغل بالفحم.

 

الأمراض الناجمة عن تلوث الهواء

 سواء من الصناعة أو المركبات، تضع المشكلة في المركز الثاني في ترتيب أسباب الوفاة في جميع أنحاء العالم.

وشدد واضعو البحث أنه على الرغم من أن البيانات الموجودة في حوزتهم تتطرق لغاية عام 2013 لكن المعدل لم يتغير وفق أفضل التقديرات في السنوات اللاحقة أيضا.

كما أكد واضعو التقرير أن أمراض الجهاز التنفسي الناجمة عن تلوث الهواء، سواء من الصناعة أو المركبات، تضع المشكلة في المركز الثاني في ترتيب أسباب الوفاة في جميع أنحاء العالم - بعد التدخين. تحصد أفة التدخين كل عام حياة 6 ملايين شخص، وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية.

ينجم تلوث الهواء عن الجسيمات الدقيقة التي تنطلق من مداخن محطات توليد الطاقة، وسائط النقل، أو حرق المناطق كجزء من الزراعة. التلوث الذي ينبع عن استخدام أفران الطبخ  والحطب وحرق الفحم  للتدفئة واستخدام المخلفات الحيوانية كوقود (شائع جدا في الصين والهند وأفريقيا، وخاصة في المناطق الريفية).

يسبب تلوث الهواء نتيجة لهذه الجزيئات الى النوبات القلبية وجلطات الدماغ. يموت في الصين وحدها في السنوات الأخيرة بسبب هذه المشكلة أكثر من 1 مليون شخص، كما توجد أكثر من نصف مليون حالة وفاة في الهند. في الولايات المتحدة وبلدان الاتحاد الأوروبي (بحساب مشترك)  يموت جراء تلوث الهواء ما يقرب من 300 ألف شخص سنويا في المتوسط.

عرض واضعو التقرير نتائج بموجبها أنه في عام 1990 كان عدد الوفيات في جميع أنحاء العالم بسبب تلوث الهواء 2.2 مليون شخص فقط. حيث توفي في الصين في عام 1990 جراء هذه المشكلة 577،000 شخصا، و366،000 في الهند، في الاتحاد الأوروبي 350 ألف، في دول منظمة التعاون الاقتصادي (الذي يرصد حساباته على حدة)-538،000 شخصا وفي الولايات المتحدة 119 ألفا  .

تعمل في الاونة الأخيرة الحكومة الصينية على تحسين جودة الهواء وتجبر السيارات بالحصول على تقنيات خاصة لتنظيف الانبعاثات من المحركات و تطلب من محطات توليد الكهرباء وصناعة الاسمنت وغيرها من الصناعات الثقيلة تقليص كمية الانبعاثات. حاليا النجاح في هذه المسألة قليل.

وقال رئيس المعهد،  أن الفحم مسؤول عن  أكثر من 50٪ من المشكلة، ويعتبر أكبرعبء على الصحة ". وقال شريكه في الدراسة  طالب الدكتوراه  (Qiao Ma)، من كلية البيئة في جامعة تشينوجوا في بكين،  أنه بحلول عام 2030 سيموت في الصين سنويا بسبب تلوث الهواء 1.3 مليون شخص، ما لم يتم اتخاذ خطوات أكثر صرامة للحد من الانبعاثات وتحسين جودة الهواء.

 

 
نشرت من خالد صالح - الاثنين ، 22 فبراير 2016