تناول الرجال للثوم يجعلهم أكثر جاذبية

للرجال فقط: إذا أردت أن تكون أكثر جاذبية فعليك بتناول الثوم بسبب إنجذاب النساء الى رائحة جسمك

تناول الرجال للثوم يجعلهم أكثر جاذبية

نعم الثوم، إن مجرد البدء بتناول الثوم بشكل دائم يمكن أن يجعل رائحة الجسم لدى الرجال أكثر جاذبية، هذا ما وجدته الدراسة التالية!

يبدو الأمر مبالغاً فيه ولكن هذا ما وجدته هذه الدراسة التي كانت قد أجريت عام 2015 وعادت الى الظهور الان، حيث طلب عدد من الباحثون من جامعة ستيرلينغ وجامعة تشارلز في براغ (University of Stirling and Prague's Charles University) من مجموعة من الرجال تناول الثوم الخام، كبسولات الثوم، أو أي نوع من الثوم وقاموا بجمع العينات عن الرائحة المنبعثة من تحت الأبط بعد 12ساعة من تناول الثوم.

وبعد الحصول على العينات تم إختيار 82 إمرأة للقيام بشم هذه العينات وإختيار من منها أكثر جاذبية. حيث وجد بأن الرجال الذين تناولوا الثوم بشكل كبسولة كانوا أكثر جاذبية وأقل حدة من أولئك الذين لم يتناولوا الثوم.

هذا وتم التأكيد من قبل الباحثون في المجلة الخاصة بالشهية (journal Appetite) بأن رائحة الفم والنفس تلعب دورا حاسما في معظم المناسبات الإجتماعية ولكن رائحة الأبط لدى الرجال تشكل عنصراً هاماً أيضا في العلاقات الحميمية.

هذه النتائج تشير إلى أن إستهلاك الثوم قد يكون له اثار صحية إيجابية على رائحة الجسم بسبب فوائد الثوم الصحية مثل إحتوائه على مضادات الأكسدة وقدرته على الحد من إنتشار الميكروبات وغيرها من الفوائد الصحية.

تشير الأبحاث أيضاً بأن الحيوانات تتبع الإشارات التي تتعلق بالنظام الغذائي لإختيار الشريك الذي يتمتع بصحة جيدة.

هذا وتشمل الفوائد الصحية لتناول الثوم العديد من الجوانب مثل إحتوائه على مضادات الأكسدة، مقوي للمناعة، يعزز من صحة القلب والأوعية الدموية، مقاوم للجراثيم، مضاد للخلايا السرطانية. وأكدت النتائج أن للثوم اثار إيجابية على رائحة الجسم عند الإنسان مما يجعل العلاقة الجنسية أكثر تفضيلا.

وقد أظهرت دراسات سابقة بأن تناول الثوم يمكن أن يؤثر أيضا على رائحة حليب الأم وزيادة الوقت الذي يقضيه الرضيع في الرضاعة مما يسهم في تغذية الرضيع بشكل أفضل.

 

نشرت من خالد صالح - الأربعاء ، 16 نوفمبر 2016