تناول العشاء في الثانية عصراً قد يقلل من وزنك!

في ظل انتشار السمنة في دول العالم اجمع، ركز الباحثون جهودهم بهدف الكشف عن أسباب هذا الإنفجار في أعداد الإصابة بالمرض، فما هي آخر النتائج حول الموضوع؟

تناول العشاء في الثانية عصراً قد يقلل من وزنك!

كشفت نتائج دراسة جديدة عضرت في مؤتمر The Obesity Society Annual أن تناول وجبة العشاء في وقت مبكر من اليوم قد يترك أثراً ايجابياً على العمليات الايضية في الجسم، وبالتالي تقليل خطر زيادة الوزن والإصابة بالسمنة.
وأشار الباحثون أن الإصابة بالسمنة ترفع بدورها من خطر إصابة الشخص بالعديد من المشاكل الصحية المختلفة، مثل مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب وضغط الدم المرتفع وبعض أنواع السرطان، وهنا تكمن المشكلة الكبرى!
لذلك ركز الباحثون على معرفة أثر تناول وجبة العشاء أو عدم تناولها على دهون الجسم، وأثر تناول هذه الوجبة في وقت مبكر من اليوم، أي تلك التي يتبعها 15 ساعة أو أكثر من عدم تناول الطعام.
وقام الباحثون بذلك عن طريق استهدافهم 11 بالغاً يعانون من زيادة في الوزن وتتراوح أعمارهم ما بين 20- 45 عاماً، ولمدة أسبوع استمر المشتركين في نومهم الطبيعي، أما بالنسبة للطعام فنصف المشتركين تناولوا طعامهم ما بين الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساءً، اما البقية تناولوا الطعام وصولاً للساعة الثانية عصراً وامتنعوا عن ذلك حتى الثامنة صباحاً في اليوم التالي.
ووجد الباحثون أن مستوى أكسدة الدهون في فترة الليل ارتفعت في حال عدم تناول وجبة طعام بعد الثانية عصراً، إلى جانب زيادة أكسدة البروتينات، كما انخفضت مشاعر الجوع خلال النهار، وارتفعت العمليات الأيضية مؤدية إلى تقليل خطر ارتفاع الوزن.
وتعد هذه الدراسة الأولى من نوعها والتي تحدد أن لاوقات تناول الطعام تأثيراً على العمليات الأيضية لدى الإنسان.

نشرت من قبل - الخميس,3نوفمبر2016