حالة وفاة وإصابة جديدة بالكورونا في السعودية

انتشر فيروس الكورونا في مدينة الرياض في الأيام السابقة بشكل كبير، وبالأخص ما بين العاملين في القطاع الصحي، فما هو الوضع لهذا اليوم؟

حالة وفاة وإصابة جديدة بالكورونا في السعودية

بعد انتشار فيروس الكورونا في مستشفى في مدينة الرياض في المملكة العربية السعودية، أعلن مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة عن تسجيل حالة إصابة واحدة ووفاة بالفيروس المتسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ليوم أمس.

حيث أشار المركز في الإحصائيات والبيان اليومي الذي نشر على موقعه الإلكتروني الرسمي أنه لم تتماثل أي حالة للشفاء خلال الـ 24 ساعة السابقة، في حين سجلت وفاة واحدة لذكر سعودي من منطقة بجران ويبلغ من العمر 82 عاماً.

هذا وكانت قد نشرت منظمة الصحة العالمية قبل عدة أيام بياناً رسمياً توضح فيه الأسباب وراء انتشار فيروس الكورونا في مستشفى في مدينة الرياض، وأكدت على ضرورة اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة من قبل العاملين في القطاع الصحي للسيطرة على الفيروس وضمان عدم انتشاره.

ويجدر من جميع المتواجدين في المملكة العربية السعودية الحذر من الفيروس، وبالأخص من المرضى والحيوانات المصابة وأهمها الناقة، مع ضرورة التوجه إلى أقرب مركز طبي في حال ظهور أعراض الإصابة بالفيروس، والتي تشمل:

  • ارتفاع في درجة الحرارة
  • التهاب في الأنف مع سيلان
  • عطس وسعال
  • ألم في الحنجرة
  • ألم في عضلات الجسم
  • ضيق وصعوبة في التنفس
  • الإسهال.

وتؤكد وزارة الصحة السعودية وقوفها على الوضع العام لفيروس الكورونا في المملكة، وأنها تعمل جاهدة على السيطرة على الفيروس لعدم انتشاره أكثر ما بين المواطنين والعاملين في القطاع الصحي.

نشرت من قبل - الخميس,23يونيو2016