حبوب تنظيم النسل لا تسبب عيوب خلقية لدى الجنين

تتناول العديد من النساء حبوب تنظيم النسل إلا أنهن يخفن من أن يصاب جنينهن الأول بعيوب خلقية، فما هي الحقيقة وراء ذلك؟

حبوب تنظيم النسل لا تسبب عيوب خلقية لدى الجنين

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية BMJ أن تناول حبوب تنظيم النسل  birth control pills عند الحمل لا يرفع من خطر إصابة الجنين بالعيوب الخلقية.

حيث وجد الباحثون القائمون على الدراسة بأن معدل العيوب الخلقية لدى الأجنة لأمهات لم يتسخدمن حبوب تنظيم النسل أبداً ومن استخدمن الحبوب قبل الحمل أو قبل إدراكهن بأنهن حوامل كان متساوياً ووصل إلى 25 جنيناً لكل 1,000.

وقالت الباحثة الرئيسية في الدراسة الدكتورة بريتاني شارلتون Brittany Charlton: "النساء اللاتي تحملن بعد توقفعن عن تناول هذه الحبوب أو خلال تناولهن لها يجب أن يدركن أن هذا الأمر لن يؤثر على تطور جنينهن".

وأضافت الدكتور بريتاني بأن هذه النتائج من شأنها أن تبعث الطمأنينة في قلوب النساء والأطباء أيضاً.

في المقابل أوضح الباحثون أن الدراسة لا تثبت بأن حبوب تنظيم النسل لا تسبب العيوب الخلقية، إلا أنهم لم يجدوا أي علاقة فيما بنيهما.

وعلقوا بأن هذه النتائج ليست مفاجئة بل هي معروفة منذ فترة زمنية، وبالرغم من ذلك يجب توعية النساء بهذا الأمر لعدم إدراكهن لحقيقته وتخوفهن الشديد من الأمر.

هذا وتعتبر حبوب تنظيم النسل فعالة في منع الحمل، إلا أن 9% من النساء اللاتي يتناولن هذه الحبوب يحملن بجنين خلال السنة الأولى من استخدامها، وقد يعود السبب بذلك إلى عدم تناول جميع الجرعات أو تناول أدوية أخرى إلى جانب هذه الحبوب.

بمعنى أن النساء اللاتي يرغبن بالحمل، بإمكانهن التوقف عن تناول حبوب تنظيم النسل متى أردن ليتمكن من الحمل خلال عدة أشهر.

وقام الباحثون من أجل التوصل إلى هذه النتيجة بجمع معلومات عن نساء حوامل ما بين عامي 1997 و2011 ووجدوا ما يلي:

  • 2.5% من 880,000 حالة ولادة كان الأطفال يعانون من عيوب خلقية.
  • لكل 1,000 حالة ولادة كان هناك 25.1 طفلاً لنساء لم يستخدمن حبوب تنظيم النسل أبداً، و25 طفلاً لنساء استخدمن الحبوب لأكثر من ثلاثة أشهر قبل الحمل.
  • 24.8% من الأطفال ولدن لأمهات استخدمن الحبوب أثناء الحمل دون إدراكهن أنهن حوامل.
  • كانت العيوب الخلقية متماثلة لكل النساء سواء تناولن حبوب تنظيم النسل ام لم يفعلن.
نشرت من قبل - الخميس,7يناير2016