خبر سار لمرضى السرطان: لقاح للمرض سيكون جاهزًا بحلول 2030

تتوافر العديد من اللقاحات حول العالم، وما زال الأطباء والباحثون يسعون لتطوير المزيد منها لمواجهة الأمراض، وأعلن اليوم مطورا لقاح كورونا في شركة فايزر عن لقاح للسرطان سيكون متاحًا خلال سنوات قليلة، التفاصيل تجدونها في الخبر الآتي:

خبر سار لمرضى السرطان: لقاح للمرض سيكون جاهزًا بحلول 2030

أعلن الزوجان اللذان طورا لقاح ضد كورونا في شركة فايزر أنهما يعملان على لقاح جديد ضد مرض السرطان، وسيكون متاحًا في الأسواق بحلول 2030.

وقال البروفيسور أوجر شاهين (Ugur Sahin) وزوجته أوزليم توريتشي (Ozlem Tureci)، وهما متخصصين في العلاج المناعي ضد السرطان، أن تطوير لقاح ضد كورونا ساعدهما على تطوير لقاح ضد مرض السرطان وتسريع عملهما في ذلك.

ومن الجدير ذكره أن هذا الثنائي أسس في عام 2018 شركة بيونتك (BioNTech) للعمل على تطوير وإنتاج علاجات للسرطان تقوم على مبدأ العلاج المناعي وباستخدام تقنية الحمض النووي الريبوزي  المرسال (mRNA)، ولكن عندما انتشرت جائحة كورونا قاما باستخدام هذه التقنية لإنتاج لقاحات ضد كورونا.

وأكد الباحثان أن هذا اللقاح الجديد ضد السرطان سيعمل بنفس الطريقة التي يعمل بها لقاح كورونا، حيث سيعمل أيضًا بتقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA)، وسيقوم بإرسال تعليمات للخلايا لإنتاج مستضد للسرطان أو ما يعرف مولد الضد للسرطان.

وبين الباحثان أن تجربة اللقاحات السريرية أخذت حيز التنفيذ، إذ بدأوا بتجربة فعالية اللقاح على مرضى مصابين بسرطان الرئة وسرطان البنكرياس، وتشير النتائج الأولية أن اللقاح ساهم في تأخير الإصابة بالسرطان إلا أننا ما زلنا بحاجة إلى المزيد من الجهود والبحث. 

وأكد الزوجان وموقع الشركة أن هدفها دائمًا كان التركيز على وظائف الجهاز المناعي في محاربة السرطان والأمراض المعدية، وبما أن العلم كان الطريق للخروج من وباء كورونا فإنه من المؤكد الطريق للخروج من مرض السرطان. 

ويعمل العلماء منذ عقود على تطوير علاجات ولقاحات ضد مرض السرطان، وإحدى الطرق القائمة عليها تحفيز جهاز المناعة للتعرف على الخلايا السرطانية وتدميرها، أي منع نمو السرطان في المقام الأول.

نشرت من قبل نجود الدباس - الأربعاء 19 تشرين الأول 2022