خسرت شعري بسبب الإمتحانات الجامعية!

من كان ليتوقع أن الإصابة بالتوتر قد يسبب تساقط الشعر بشكل كبير؟ إن كنت مصابا بالتوتر فقصة كاتي ستهمك بالفعل!

خسرت شعري بسبب الإمتحانات الجامعية!

إن كنتم من الأشخاص الذين يشعرون بالتوتر كثيراً، فمن المؤكد بأنك ستحاول التحكم بهذا التوتر كي لا يصيبك ما أصاب هذه الفتاة!

كاتي انا موري Katie-Anna Moore، طالبة بريطانية تبلغ من العمر 20 عاماً، فقدت شعرها الأشقر الطويل جميعه بسبب التوتر الذي أصابها نتيجة التحضير لامتحانات الجامعة!

فأثناء التحضير لامتحانات الجامعة Bournemouth University أصيبت كاتي بالتوتر، وبدأت تلاحظ سقوط مجموعات كبيرة من شعرها أثناء الإستحمام في بداية شهر اذار من هذا العام، إلا أنها اعتقدت في بداية الأمر إلى أن السبب في ذلك يعود إلى استخدامها لمصفف الشعر بكثرة، ولم تخبر أحداً بالأمر.

ولكن مع استمرار تساقط الشعر بكميات كبيرة بعد خلال الأسابيع الثمانية اللاحقة، لاحظ عدد من أصدقائها ذلك، واضطرت للذهاب إلى الطبيب العام للتأكد من السبب الكامن وراء هذه المشكلة التي وصفتها بالكبيرة بعد الإنتهاء من الامتحانات الجامعية.

عقب زيارتها للطبيب تم إجراء بعد الفحوصات لها، ليتم تشخيص إصابتها بمرض الثعلبة البقعيةAlopecia Areata، ومن غير المعروف بعد ما هي الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذه الظاهرة، ولكن يعتقد أنها مرتبطة بمشاكل تصيب الجهاز المناعي، وقد ينتج عنها تساقط كل الشعر على الرأس والجسم.

الطبيب أخبر كاتي بأن السبب قد يعود للتوتر الكبير الذي تشعر بها، وحذرها من إحتمالية تساقط ما بقي من شعرها، وعقبت كاتي قائلة: "هذا الحدث دمر نفسيتي، وقد كنت أبكي طوال الوقت وتوقفت عن الذهاب إلى الجامعة وحتى التكلم مع أصدقائي".

وأشارت كاتي أن الأمر حدث بسرعة كبيرة ولم تتمكن من استيعابه بتاتاً، وفرت هاربة إلى منزل والدها، إلا أن المشكلة استمرت في التفاقم حتى أخذت قرار بحلق شعر رأسها كله.

عادت من بعد ذلك كاتي إلى الجامعة، واحتضنها أصدقائها، وأكدت انها استعادت الثقة بنفسها في ذاك الوقت، فالدعم الذي تلقته كان كفيلاً بأن تشعر مجدداً بأنها غير مصابة بأي مشكلة صحية.

بدورها وجهت كاتي رسالة إلى الجميع بأن المشاكل الصحية لا تعني الإنعزال، بل مواجهتها بوجود الأصدقاء والأقارب سيجعل الأمر أبسط!

 

التوتر وتساقط الشعر: ما العلاقة؟

عادة لا يتساقط الشهر بمجرد الشعور بالتوتر، إلا أن التوتر الشديد والمستمر هو ما يسبب ذلك، فهذا التوتر الشديد ينتج عنه ظهور عدة أعراض على الشخص نتيجة الضغط النفسي والجسدي الذي يضع الشخص نفسه به باستمرار.

إذ من الممكن أن يستبب التوتر الشديد بتساقط الشعر بعدة طرق:

  • الثعلبة البقعية: وهي عبارة عن سقوط مفاجئ للشعر بكثرة في أنحاء متفرقة من الجمجمة.
  • تساقط الشعر الكربي Telogen Effluvium: من شأن التوتر الشديد بالإضافة إلى عوامل أخرى أن يؤدي إلى دخول كميات كبيرة من الشعر إلى الدخول بما يسمى الطور الانتهائي مسبباً بذلك تساقط الشعر بوتيرة مرتفعة وسريعة جداً.
  • هوس نتف الشعر Trichotillomania: يتميز هذا المرض بقيام المريض بلف الشعر وثنيه و شده من ثم اقتلاعه، وقد تكون هذه الظاهرة كردة فعل عاطفية على الشعور بالتوتر او الضغط النفسي واحيانا قد تكون عبارة عن اضطراب نفسي جدي وشديد.

في مثل هذه الحالات وعند الإصابة بالتوتر الشديد من الضروري استشارة الطبيب بشكل فوري لتجنب تفاقم المشكلة سوءاً.

 

نشرت من قبل - الخميس ، 4 أغسطس 2016