دراسة: كميات كبيرة من الماء تؤثر سلباً على الجسم

وجدت دراسة جديدة ان من شأن المياه الفائضة التي يتم تناولها التأثير على الجسم بشكل سلبي، كيف ذلك؟

دراسة: كميات كبيرة من الماء تؤثر سلباً على الجسم

كشفت دراسة جديدة قام بها باحثون من جامعة  Loyola University Health System أن تناول كمية كبيرة من الماء أو من المشروبات الرياضية  من شأنه أن ينعكس بشكل سلبي على الانسان وصحته، من خلال نقص الصوديوم بالدم hyponatremia، وبالأخص لدى الرياضيين.

وأوضح الباحثون القائمون على الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية Clinical Journal of Sport Medicine أن تجنب هذه الاثار السلبية بسيط جداً، ويكون من خلال شرب المياه عند الشعور بالعطش فقط، وأضافوا أن اتباع أسلوب العطش لشرب الماء من شانه أن يقلل كمية المياه الفائضة التي يتم شربها وبالتالي تجنب الإصابة بنقص الصوديوم في الدم.

ويحدث نقص الصوديوم في الدم عند شرب كمية فائضة من المياه، والتي تؤثر على قدرة عمل الكلى في إفراز الحمل الزائد من المياه، بالتالي تورم الخلايا الذي يؤدي إلى ارتفاع خطر الوفاة!

وتتمثل أعراض الإصابة بنقص الصوديوم في الدم بالتالي:

  • الدوار والدوخة
  • الغثيان
  • الانتفاخ puffiness 
  • زيادة الوزن خاصة في المناسبات الرياضية.

وقد تتطور الأعراض، ليصاب الشخص في:

  • القيء
  • الصداع
  • الارتباك والهذيان
  • الغيبوبة.

وأشار الباحثون أن نقص الصوديوم بالدم يحدث نتيجة شرب كمية كبيرة من الماء، وافرازها عن طريق التعرق والبول بشكل أكبر، مما يسبب انخفاض مستوى الصوديوم بالدم والذي يعتبر مهماً لمساعدة تنظيف العمليات الداخلية بالجسم.

نشرت من قبل - الثلاثاء,30يونيو2015