دراسة: واقي الشمس قد يقتل الحيوانات المنوية!

كشفت دراسة جديدة عن وجود دليل على أن المواد الكيميائية الموجودة في واقي الشمس من شأنها أن تثر على الحيوانات المنوية سلباً!

دراسة: واقي الشمس قد يقتل الحيوانات المنوية!

وجدت دراسة جديدة أن واقي الشمس قد يقتل الحيوانات المنوية لدى الرجل مؤثراً بذلك على جودتها أيضا، وكان قد عرض الباحثون نتائج دراستهم في الاجتماع الدوري European Society of Human Reproduction and Embryology’s في مدينة لشبونة البرتغالية.

وأوضح الباحثون أن الحياة المعاصرة تترك أثرها على الانسان وصحته وذلك من خلال تعرضه لعديد من المواد الكيمائية التي يجهل ماهيتها، حيث أن هذه المواد الموجودة في واقي الشمس ومواد التجميل والطعام والسيارات وبعض أنواع الملابس ترفع من خطر القضاء على الحيوانات المنوية.

واستهدف الباحثون في دراستهم حوالي 5,000 رجلاً، تزيد أعمارهم عن التسعة عشر عاماً، وتم تتبعهم لفترة وصلت إلى ما يقارب الخمسة عشر عاماً، ووجدوا:

  • 15% من المشاركين كانت جودة الحيوانات المنوية لديهم منخفضة بشكل ملفت للنظر.
  • 27% من المشاركين انتظروا فترة طويلة لتكوين عائلة والحصول على أطفال.
  • 25% فقط من المشاركين كان لديهم حيوانات منوية جيدة.

وأشار الباحثون أن بعض أنواع المواد الكيميائية من شانها أن تتدخل في صنع هرمون التستسترون وتؤثر عليه، وبالتالي خفض جودة الحيوانات المنوية، ومن أهم هذه المواد الكيميائية، تلك التي تدخل في صناعة واقي الجسم والكريمات المختلفة.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة Dr Niels Jorgensen: "لقد نصحونا سابقاً باستخدام واقي الشمس لحماية أنفسنا من أشعة الشمس، ولكن للأسف وجدنا أن بعض هذه الكريمات تؤثر على جودة الحيوانات المنوية وعددهم".

ولكن هناك حاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث العلمية والدراسات في هذا الموضوع لتأكيد النتائج، ومعرفة هذه المواد الكيميائية وأثرها الدقيق على صحة الإنسان.

 

نشرت من قبل - الخميس ، 18 يونيو 2015