دهون البطن لدى النحفاء اخطر من السمنة

هل تملك جسماً ممشوقاً ولكن مع وجود بعض من دهون البطن؟ إذا عليك قراءة الخبر التالي والاستفادة منه لحماية نفسك وصحتك.

دهون البطن لدى النحفاء اخطر من السمنة

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Annals of Internal Medicine أن البالغين والنحفاء مع وجود بعض الدهون حول منطقة الخصر لديهم، أو ما يعرف بالكرش، يكونون أكثر عرضة للوفاة المبكرة مقارنة مع من يعاني من الوزن الزائد.

حيث وجد الباحثون القائمون على الدراسة بأن الأشخاص الذين يملكون مؤشر كتلة جسم BMI طبيعي مع نسبة الخصر إلى الورك مرتفعة waist-to-hip ratio (WHR) يكونون اكثر عرضة للوفاة المبكرة مقارنة مع غيرهم، وحتى الذين يعانون من الوزن الزائد.

هذا ونظر الباحثون في نوعين من القياسات، وكانت كالتالي:

  • مؤشر كتلة الجسم BMI: والذي يعتمد على النسبة ما بين الطول والوزن من أجل تحديد ما اذا كان الشخص يعاني من السمنة او الوزن الزائد أم ان وزنه طبيعي أو منخفض.
  • نسبة الخصر إلى الورك  waist-to-hip ratio (WHR): والتي تحسب بالاعتماد على قياس محيط الخصر إلى الورك من أجل معرفة نسبة الدهون في منطقة الخصر.

ومن أجل ذلك استهدفت الدراسة أكثر من 15,000 مشتركا، وطلب منهم القياسات السابقة، بعد الأخذ بعين الأعتبار عدة عوامل مختلفة مثل:

  1.  العمر
  2.  الجنس
  3.  المستوى التعليمي
  4.  التدخين.

وتتبع الباحثون المشتكرين لفترة من الزمن وصلت إلى 14 عاماً تقريباً، ووجدوا النتائج التالية:

  • الأشخاص الذين يمتلكون مؤشر كتلة جسم طبيعية ولكن نسبة الخصر إلى الورك عالية لديهم توفوا بشكل أكبر من غيرهم خلال فترة الدراسة.
  • الرجال الذين يمتلكون مؤشر كتلة جسم طبيعي ولكن نسبة الخصر إلى الورك تكون عالية لديهم، يميلون إلى الوفاة أكثر من النساء وحتى من يعانين من الوزن الزائد والسمنة.
  • الرجال الذين يمتلكون مؤشر كتلة جسم طبيعي إلا أن نسبة الخصر إلى الورك تكون عالية لديهم، يميلون إلى الوفاة أكثر بحوالي 87% من الرجال الذين لا يملكون دهون زائدة حول منطقة الخصر.
  • كما أن الرجال الذين يمتلكون مؤشر كتلة جسم طبيعية مع نسبة الخصر إلى الورك تكون عالية يكونون بخطر مضاعف للوفاة مقارنة مع الذين يعانون من السمنة والوزن الزائد.
  • عند عمر الخمسين، الرجال الذين يمكلون مؤشر كتلة جسم طبيبعية ونسبة الخصر إلى الورك لديهم أيضاً طبيبيعة، يكونون عرضة للوفاة خلال العشر سنوات المقبلة بحوالي 5.7%، وترتفع هذه النسبة لمن يملك نسبة خصر إلى الورك عالية ليصل إلى 10.3%.
  • في حين أن النساء اللاتي يملكن مؤشر كتلة جسم طبيعية ونسبة الخصر إلى الورك تكون عالية، يكن في خطر أعلى للوفاة بحوالي 50% مقارنة مع غيرهم من النساء، و33% مقارنة مع من يعانين من السمنة.

وأشار الباحثون أن الأمر قد يعود إلى وجود بطن كبير يزيد من خطر تكون الدهون داخله، مما يؤثر على الأعضاء الداخلية للجسم ويعرضها لخطر الإصابة بالالتهابات مما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المختلفة.

نشرت من قبل - الأربعاء,11نوفمبر2015