صباح: تفوقت في فنها ووفاتها

توفيت الشحرورة صباح اليوم عن عمر يناهز ال 87، فهل تجاوزت بذلك متوسط عمر الإنسان؟ لمعرفة المزيد اليكم المقال التالي.

صباح: تفوقت في فنها ووفاتها

بعد 87 عاما من العطاء ورسم البسمة على وجوه الناس، توفيت الفنانة اللبنانية القديرة الشحرورة، فجر اليوم، وذلك اثر وعكة صحية مفاجئة.

صباح (جانيت الفغالي)، أو كما يطلق عليها لقب الشحرورة، دخلت مجال الفن منذ الصغر في لبنان، لتلحق بعد ذلك بالسينما المصرية. فحملت بجعبتها العديد من الأفلام إلى جانب عدد كبير من الأغاني، حيث شاركت الشحرورة في تمثيل 83 فيلما مصريا ولبنانيا، بالإضافة إلى 27 مسرحية لبنانية، كما قامت بغناء أكثر من 3000 أغنية.

وجاء خبر وفاة الشحرورة هذا الصبح، كصاعقة على الجماهير، التي تسارعت إلى نعيها، معبرة عن حزنها وألمها لرحيل هذه الفنانة القديرة التي ساعدت في بث الفرح في قلوبهم.

"ليكون يوم فرح"..هذا ما اوصت به الشحرورة

أوصت الشحرورة قبل وفاتها، أن يكون هذا اليوم، يوم فرح وليس حزن، حيث انها قضت سنوات حياتها وهي سعيدة، تلهم الناس، لتترك الحياة وهي راضية عن السنوات الطويلة التي عاشتها.

وتعتبر صباح من المعمرين في بلدها لبنان، حيث تشير احصائيات البنك الدولي World Bank، أن متوسط العمر المتوقع في لبنان يقارب الـ 77.2 عاما، وماذا عن الدول العربية؟ هل من الممكن اعتبار صباح من المعمرين في الوطن العربي أيضا؟ للإجابة عن ذلك إليكم الجدول التالي الذي يوضح متوسط العمر المتوقع لدى بعض الدول العربية، وذلك حسب البنك الدولي، لعام 2014:

الدولة متوسط عمر السكان متوسط عمر الرجال متوسط عمر النساء
قطر 78.3 76.4 80.4
البحرين 78.5 76.4 80.8
الكويت 77.6 76.3 78.9
لبنان 77.2 76 78.4
الإمارات 77 74.5 79.8
المغرب 76.5 73.4 79.7
الجزائر 76.4 75.1 77.7
ليبيا 76 74.3 77.8
تونس 75.6 73.6 77.9
عمان 74.9 73 76.9
السعودية 74.8 72.8 76.9
الأردن 74.1 72.8 75.5
مصر 73.4 70.8 76.2
اليمن 64.8 62.7 67

اذا نلاحظ من المعطيات السابقة، ان متوسط عمر الانسان في الدول العربية متقارب، إلا أن متوسط عمر النساء أعلى من الرجال في الدول العربية، وبالطبع يعود ذلك إلى عدة أسباب، فما هي؟

تشير منظمة الصحة العالمية، ان النساء تعشن حياة اطول من الرجال في جميع أنحاء العالم، وأن الفرق بين أعمارهم حوالي 5 سنوات، إلا أن هذا الفرق يتسع في الدول ذات الدخل المرتفع مقارنة بالدول ذات الدخل المنخفض. 

وأوضح الاختصاصي بأمراض الشيخوخة في جامعة هارفرد الأمريكية ثوماس بيرلس  Thomas  Perls، في دراسة نشرت على الموقع الرسمي للجامعة، أن عمر النساء يعتمد على عاملين رئيسيين، هما:

 

  1.  الجينات الخاصة بها
  2.  الحاجة إلى اعتماد نمط حياتي صحي من أجل الحصول على أكبر قدر ممكن من الأطفال.

وأضاف بيرليس، أن الرجال أكثر عرضة للوفاة بأربع مرات تقريبا في الفترة العمرية ما بين 15-24 عاما، حيث أن معظم وفيات الرجال في هذا العمر تكون بسبب حوادث السير، أو القتل خلال الشجارات، الانتحار، الغرق وحتى اصابتهم بالأمراض أكثر من النساء.

إلا أن هذا الأمر يقل ما بعد الرابعة والعشرين من العمر، وصولا إلى الخمسنات. حيث من الملاحظ أنه بعد الخمسين من العمر، يموت الرجال بنسبة أكبر من النساء، بسبب:

  • الأمراض، وبالأخص القلبية منها.
  • الانتحار
  • حوادث السير
  • الأمراض المرتبطة بالتدخين
  • تناول الكحول.

وأشار بيرليس: "ان العيش لفترة أطول، لا يعني بالضرورة أن تكون حياتك صحية. حيث أن الرجال يموتون بسبب الأمراض القاتلة، بينما النساء تتعايش مع الأمراض الأخرى مثل السكري وهشاشة العظام".

وفي النهاية، نؤكد أن اتباع نمط حياتي صحي، وممارسة التمارين الرياضية، بالإضافة إلى الحفاظ على الحصول على الرعاية الصحية المنتظمة، والابتعاد عن التدخين، من شأنه أن يساعدكم جميعا في الوصول إلى شيخوخة صحية.

نشرت من قبل - الأربعاء ، 26 نوفمبر 2014