صورة على الهاتف الذكي تنقذ طفلاً من السرطان!

من كان ليتوقع أن صورة على هاتف ذكي من شانها أن تشير إلى إصابة هذا الطفل بمرض خطير ونادر! إليكم ما حدث.

صورة على الهاتف الذكي تنقذ طفلاً من السرطان!

شعرت الام جولي Julie Fitzgerald من الولايات المتحدة الامريكية بان هناك خطب ما يصيب ابنها البالغ من العمر سنتين، عندما رات صورته التي قامت بالتقاطها على هاتفها الذكي. حيث لاحظت ان جزءا من حدقة عينه-pupil اصبح ابيض اللون.

قامت جولي بالبحث في شبكة الانترنت حول الاعراض التي يعاني منها طفلها لتجد انه مصابا بالسرطان، وفورا نقلته الى المشفى لفحصه، وكشف الاطباء انه مصابا بالورم الارومي الشبكي (Retinoblastoma) وان الورم انتشر في 75% من عينه

واوضح الاطباء بانه لو لم تكتشف الام ذلك في هذا الوقت، كان من الممكن ان ينتشر السرطان الى دم ودماغ طفلها. وبالطبع قام الاطباء باستئصال عين الطفل وهو الان ينتظر زرع عين بديلة.

وكانت قد علقت ام الطفل انها قد لاحظت قبل اشهر وجود امرا غريبا خلف عينه، واكدت لها الصورة شكوكها، وانه كان من المتوقع ان يصاب بالعمى في عينه لولا هذه الصورة. واشار زوجها ان على الازواج الاستماع الى زوجاتهم في هذه الامور والوثوق بحدسهن.

وتجدر الاشارة هنا، الى ان الورم الارومي الشبكي عادة ما يصيب الاطفال، وهو عبارة عن ورم جنيني المنشا ويتشكل في مرحلة الطفولة المبكرة، اي قبل بلوغ الطفل الاربع سنوات. والمؤسف بالامر انه عادة ما يطور هؤلاء المرضى اوراما في اماكن مختلفة من الجسم بعد سنوات من العلاج، لذا من المهم والضروري متابعة الحالة الصحية لهؤلاء الاشخاص باستمرار وانتظام.

وبسبب اهمية الموضوع، يجب على جميع الاهل ان يكونوا على علم وادراك تام باعراض هذا الورم، ومراقبة اطفالهم بشكل دائم والتواصل فورا مع الطبيب عند ملاحظة اي امر خارج عن المالوف. وتتمثل الاعراض في:
ظهور حدقة العين باللون الابيض
اصابة بعض الاطفال بالحول.

وتجدر الاشارة هنا الى ان 40% من حالات الاصابة بالورم الارومي الشبكي نتيجة وراثية، لذا من المهم والضروري القيام باستشارة الطبيب واعتبار الامر جزءا مهما وضروريا من اجزاء العلاج.

نشرت من قبل - الاثنين,11مايو2015