30% من طلاب الطب يعانون من مشاكل نفسية!

يعاني طلاب الطب بشكل عام من ضغوط هائلة في دراستهم وحياتهم الجامعية، مما قد يؤثر سلباً على حياتهم النفسية، إليكم التفاصيل.

30% من طلاب الطب يعانون من مشاكل نفسية!

في احصائيات جديدة من نوعها ومفاجئة والتي نشرت في المجلة العلمية BMJ، أشارت إلى ان 30% من طلاب الطب يتلقون علاج لبعض الأمراض النفسية كما يعتبر 15% منهم فكروا في الانتحار.

وقالت في هذا الصدد رئيسة British Medical Association’s student welfare committee تويشة شيث Twishaa Sheth: "عدد الطلاب الذين يتم تشخيص حالتهم بالأمراض النفسية ومن يفكرون بالانتحار مخيف بشكل غير طبيعي".

حيث استهدفت هذه الاحصائيات 1,122 طالباً في تخصص الطب، وتم ارسال استمارات للطلاب عن طريق الانترنت وأخرى مطبوعة أعطيت للطلاب بعد انتهاء المحاضرة.

ووجد الباحثون بعد تحليلهم للإحصائيات أن:
779 مشتركا لم يشيروا إلى اصابتهم بأي حالة نفسية
343 عانوا من مشاكل نفسية، وهذا العدد يقارب الـ30%.
176 لم يفكروا بالانتحار
167 مشتركاً فكروا بالانتحار، أي ما يساوي 14.9%
37 شخصاً من المصابين بالمشاكل النفسية أقروا بأنهم حصلوا على الدعم الكافي
46 منهم لم يحصلوا على الدعم المناسب
84 شخصاً منهم حصل على الدعم المتوسط.
وأشار 16% أنهم يقومون بالتدخين.
ربعهم قالوا أنهم يفرطون في شرب الكحول أسبوعياً
11% أقروا بأنهم تناولوا المخدرات الغير قانونية أكثر من مرة.

والمثير للقلق للمسؤولين عن هذه الاحصائيات وأخرين عاملين في القطاع الطبي ما عبر عنه 80% من المشتركين بأنهم لم يتلقوا الدعم الكافي.

وعلق أحد طلاب الطب بأن زملاءه في التخصص من المتوقع أن يشعرون ويصابون بالأمراض النفسية بشكل أكبر من غيرهم بسبب الضغوط الجبارة التي تقع على أكتافهم، فهم في بيئة مليئة بالتحديات وعبء التعليم.

فمن أجل الدخول إلى مدرسة الطب، يجب أن يكون الطالب متفوق على زملاءه في الصف، ولكن عند التحاقه بالتخصص الطب، من المتوقع أن يجد طلاباً أخرين متفوقين أكثر منه، لتدخل في اكتئاب ومشاكل نفسية أخرى.

نشرت من قبل - الخميس,10سبتمبر2015