مطالبة بمنع مشاركة عارضات الأزياء النحيلات جداً بالعروض

لطالما رسمت صورة عارضات الأزياء النحيلات بمخيلة المعجبين، وقام العديد منهم في تقليدهم، إلا أن ذلك انطوى على العديد من المخاطر الصحية.

مطالبة بمنع مشاركة عارضات الأزياء النحيلات جداً بالعروض

أوصى أكاديميون أمريكون بضرورة منع عارضات الأزياء النحيلات جداً من المشاركة في عروض الأزياء وجلسات التصوير وذلك لمنع المعجبين من تقليدهم والإصابةب بمشاكل واضطرابات الأكل.

وطلب الأكاديميون من جامعة Harvard T.H. Chan School of Public Health من دور الأزياء تجنب استخدام عارضات الأزياء التي يملكن مؤشر كتلة جسم يصل إلى 18 وحدة أو أقل.

حيث أن متوسط كتلة جسم عارضات الازياء أقل من المعدل الذي تعتبره منظمة الصحة خطراً على الصحة للبالغين، مما يجعلهن أكثر عرضة للإصابة بأمراض صحية خطيرة جداً.

وهذا ما يثير القلق لدى الباحثين بأن تقوم المعجبات بتقليد عارضات الأزياء والوصول إلى وزن غير طبيعي من حيث النحالة كي يكونوا مطابقين لمواضفات عارضات الأزياء التي تطلبها شركات دور الأزياء حول العالم.

ويدرس النواب في الولايات المتحدة البريطانية الان موضوع منع عارضات الأزياء النحيلات للغاية من المشاركة في عروض الأزياء والجلسات التصويرية، وذلك بعد تلقيهم عريضة حصلت على أكثر من 30,000 توقيع.

وكانت قد أعلنت فرنسا في شهر نيسان الماضي أنها منعت النساء اللاتي يملكن مؤشر كتلة جسم أقل من 18 بأن يصبحن جزءاً من شركات دور الأزياء، وستواجه هذه الشركات غرامة أو حبس لمدة ستة أشهر في حال مخالفتها لهذا القانون.

وتطالب جامعة هارفرد الان الدول الأخرى في القيام بنفس الخطوة التي قامت بها فرنسا.

وأكد الباحثون أن هذه ستكون الخطوة الأولى في المسيرة الطويلة التي تهدف إلى حماية النساء وتقليل خطر إصابتهن بالأمراض الصحية الخطيرة المترتبة على نقصان الوزن الشديد والتي قد تصل في بعض الأحيان إلى الوفاة.

في حين منعت دولة اسبانيا عارضات الأزياء اللاتي يملكن مؤشر كتلة جسم أقل من 18 من المشاركة في عرض مدريد للأزياء Madrid fashion shows، ولحقتها إيطاليا عندما سنت قانون يجبر عارضات الأزياء باحضار شهادة صحية تؤكد أنهن ضمن الوزن الطبيعي.

نشرت من قبل - السبت,26ديسمبر2015