عدسات لاصقة ذكية تساعد مرضى الجلوكوما

تعتبر الإصابة بالجلوكوما خطيرة، فهي في حال تطورها قد تؤدي إلى العمى، ومن الصعب حتى الآن تحديد هؤلاء المصابين الأكثر خطراً للإصابة بالعمى، إليكم ما وجدته هذه الدراسة.

عدسات لاصقة ذكية تساعد مرضى الجلوكوما

وفقا لنتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Ophthalmology فإن بإمكان العدسات اللاصقة الذكية التي تدعى Sensimed Triggerfish المساعدة في تحديد المرضى الأكثر خطراً لتطوير إصابتهم بمرض الجلوكوما (Glaucoma).

حيث يعتبر الجلوكوما المسبب الثاني للعمى، والجلوكوما عبارة عن مجموعة من الحالات التي تسبب الضرر للعصب البصري  Optic nerve في العين مما يؤدي إلى الإصابة بالعمى.

ويقوم أخصائي العيون بمراقبة تطور المرض من خلال فحوصات روتينية وشاملة للعينين، يقوم من خلالها الطبيب بقياس ضغط العين. إلا أن هذه الفحوصات تعطي وتوفر معلومات محددة ومؤقتة، حيث أن ضغط العين يرتفع خلال ساعات الليل، أي في الفترة التي يكون فيها اداء هذه الفحوصات غير عملي.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة بأنه قد يكون هناك حل لهذه المشكلة، وهو العدسات اللاصقة الذكية، والتي تحتوي على مستشعر يقوم بقياس ضغط العين 24 ساعة خلال اليوم. فعندما يتغير المنحنى في العين ترسل اشارة من العدسات اللاصقة إلى الشخص ليستقبلها من خلال جهاز يقوم بارتداءه بشكل دائم، كما ترسل هذه المعلومات إلى الطبيب بشكل تلقائي إلى الطبيب عن طريق البلوتوث Bluetooth.

ومن أجل دراسة كفاءة عمل هذه العدسات، قام الباحثون باستهداف 40 شخصاً، تتراوح اعمارهم ما بين 40- 89 عاماً ومصابين بمرض الجلوكوما. وطلب من المشتركين ارتداء العدسات اللاصقة الذكية طوال ساعات اليوم وحتى خلال النوم.

كما وخضع المشتركون خلال سنتين التجربة إلى 8 فحوصات شاملة للعينين على الأقل لدراسة تطور مرض الجلوكوما لديهم، وبعد انتهاء فترة التجربة كانت النتائج كالتالي:

  • انخفض تطور المرض لدى 20 من المشتركين، في حين ان الاخرين بقي تطور المرض لديهم طبيعي وسريع.
  • كان تطور المرض اكبر لدى المشتركين الذين عانوا من تغير في المنحنى في ساعات الليل.

وأوضح الباحثون أن العدسات اللاصقة الذكية قد تكون وسيلة جيدة وفعالة في مساعدة الأطباء لتحديد المرضى الذين يواجهون خطراً كبيراص في تطور المرض.

كما عقب الباحثون أن هذه العدسات قد تكون وسيلة مساعدة لتحديد أثر الادوية المستخدمة من قبل المرضى ومتابعة ردود فعل العين باستمرار من خلالها.

تجدر الإشارة أن هذه العدسات اللاصقة الذكية تم الموافقة عليها من قبل الاتحاد الأوروبي، إلا أنها تنتظر موافقة الولايات المتحدة الأمريكية حتى الان.

نشرت من قبل - الاثنين ، 8 فبراير 2016